الحكومة اليمنية تقر إجراءات وحملات لضبط أسعار العملة

الحكومة اليمنية تقر إجراءات وحملات لضبط أسعار العملة
اجتماع رئيس الحكومة اليمنية بقيادتي المالية والبنك المركزي وحضور محافظ عدن (سبأ)

اجتماع برئاسة الحكومة اليمنية يقر إجراءات وحملات لضبط أسعار العملة في اليمن في أعقاب الأزمة الأخيرة


أقر اجتماع ترأسه رئيس الحكومة اليمنية اليوم، الدكتور معين عبدالملك في العاصمة المؤقتة عدن، اليوم الأربعاء، وضم قيادتي وزارة المالية والبنك المركزي اليمني إجراءات في السياستين النقدية والمالية في إطار محاولات احتواء أزمة الريال – انهيار سعر العملة في اليمن أمام العملات الأخرى.
ووفقاً لوكالة الأنباء اليمنية سبأ، تدارس الاجتماع آليات تفعيل وتكامل التنسيق بين السياسات المالية والنقدية، من اجل تحقيق الاستقرار الاقتصادي، وضبط أسعار صرف العملة الوطنية، بما ينعكس على تراجع تضخم اسعار السلع والخدمات، التي تمس بشكل مباشر حياة ومعيشة المواطنين اليومية.

اقرأ أيضاً: معين عبدالملك يصل عدن لاحتواء أزمة تدهور العملة اليمنية

واستعرض الاجتماع بحضور محافظ عدن احمد لملس، ومدير مكتب رئيس الوزراء المهندس أنيس باحارثة، التنسيق والجاري مع شركاء اليمن لدعم السياسات الحكومية في الجانب المالي والنقدي.

واقر الاجتماع عدد من الاجراءات الهادفة الى تعزيز اداء السياستين المالية والنقدية، مؤكدا دعمه لتنفيذ خطط وزارة المالية لتعزيز الايرادات وضبط النفقات، وحملات البنك المركزي للرقابة على اسعار الصرف وضبط عمليات التلاعب والمضاربة.

وأكد رئيس الوزراء على الأهمية التي يوليها للتنسيق الدائم بين الجهات المسئولة عن ضبط الأداء النقدي والمالي للدولة؛ من أجل الحفاظ على الاستقرار الاقتصادي وضبط الأداء، بما ينعكس على تحسين أسعار صرف العملة الوطنية.

وشدد على المسؤولية التكاملية لكل مؤسسات الدولة.. مشيراً إلى أنه لا يمكن ضبط الاقتصاد الا بأدوات الدولة.

ووجه معين عبدالملك، بالعمل الجماعي بين الحكومة والبنك المركزي والسلطات المحلية، لتحقيق استقرار اقتصادي يلمسه المواطنين في أقرب وقت ممكن..
ولفت إلى أن “ما نراه في الواقع الاقتصادي مؤلم ويؤثر على المواطنين، ويرجع إلى اسباب عدة منها الحرب الاقتصادية لمليشيا الحوثي، وايضا حالة الاضطراب السياسي”77.

وأكد رئيس الوزراء دعم الحكومة الكامل للاجراءات التي يتخذها البنك المركزي لضبط سوق الصرف، ومنع المضاربة على العملة، وطمأنة السوق والمواطنين، موجها بضرورة تفعيل ادوات الدولة فيما يخص مكافحة غسيل الاموال وتمويل الارهاب.

وأشار إلى ضرورة ت عزيز الايرادات وضبط الانفاق وسرعة تتفيذ توجيهات فخامة رئيس الجمهورية في اجتماعه مع محافظي المحافظات.

بدوره، استعرض نائب محافظ البنك المركزي اليمني، شكيب حبيشي، الحملة الخاصة التي ينفذها البنك لضبط اسواق الصرافة والاجراءات الاخرى لتنظيم تداول العملة..

وأشار إلى الأثر المتوقع لافراج بنك اوف انجلند عن المبالغ المجمدة، في تحقيق الاستقرار النقدي، إضافة إلى الجهود المستمرة للافراج عن بقية الاموال المجمدة.

من جانبه، تطرق وكيل وزارة المالية ناجي جابر، عن آليات عمل المالية العامة وخطة الوزارة لتعزيز الإيرادات وضبط النفقات، ومتابعة تنفيذ محافظي المحافظات لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية