اليمن: اعتداءات إريتريا ضد الصيادين في تزايد والخارجية تتابع

اليمن: اعتداءات إريتريا ضد الصيادين في تزايد والخارجية تتابع

اليمن: اعتداءات إريتريا ضد الصيادين اليمنيين في البحر الأحمر في تزايد والخارجية تتابع


أكد تقرير حكومي يمني، اليوم، عن تزايد وتيرة اعتداءات البحرية الإريترية ضد الصيادين اليمنيين في البحر الأحمر، ملوحاً بمذكرات التفاهم الموقفة والتحكيم الدولي بين اليمن وإريتريا.
ووفقاً لوكالة الأنباء الحكومية اليمنية، فقد ناقش مجلس الوزراء، خلال اجتماع برئاسة معين عبدالملك في عدن اليوم، تقريراً حول اعتداءات الدوريات البحرية الاريترية على الصيادين التقليديين اليمنيين.
وأشار التقرير المقدم من وزير الزراعة والثروة السمكية سالم السقطري، الى ارتفاع وتيرة الاعتداءات في الاونة الأخيرة.
وأكد التقرير اهمية اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية الصيادين اليمنيين وقواربهم وضمان حقهم في ممارسة نشاط الصيد الذي كفله لهم حكم التحكيم الدولي بين اليمن وارتيريا ومذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين في العام 1995م وإيجاد حل نهائي يضمن عدم تكرار تلك الاعتداءات في المستقبل..
وكلف المجلس وزير الخارجية أحمد عوض بن مبارك بمتابعة الموضوع مع الجانب الارتيري، من دون أن تشير إلى مزيد من التفاصيل.
يشار إلى الاعتداءات الإريترية ضد الصيادين اليمنيين في المياه الدولية وعلى المياه اليمنية في البحر الأحمر، واحدة من أبرز القضايا التي يشكو منها الصيادون اليمنيون باستمرار.

وحسب شهادات صيادين لـ”نشوان نيوز”، فإن البوارج الإريترية عادة ما تقوم باعتقال الصياديين ونهب ما بحوزتهم، بما في ذلك قوارب الصيادين، إلى جانب تعرضهم للسجن والأعمال الشاقة في فترات تتفاوت من شهور إلى عامين.

 

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية