اغتيال القيادي في إصلاح تعز ضياء الأهدل.. وهذا آخر ما كتب

اغتيال القيادي في إصلاح تعز ضياء الأهدل.. وهذا آخر ما كتب
القيادي في إصلاح تعز ضياء الحق الأهدل (ارشيف - شبكات تواصل)

اغتيال القيادي في إصلاح تعز جنوبي اليمن ضياء الحق الأهدل.. وهذا آخر ما كتب


أقدم مسلح مجهول اليوم، على اغتيال القيادي في حزب الإصلاح ضياء الحق الأهدل، وسط تساؤلات تُثار عن الجهات المستفيدة من الاغتيال، في ظل الدور الذي كان يلعبه لتقريب وجهات النظر.
ووفقاً لمصادر محلية، فإن مسلحاً مجهولاً كان على متن دراجة نارية باشر اغتيال الأهدل بعد خروجه من منزله في شارع جمال، وسط المدينة، قبل أن يلوذ بالفرار، ولم تعلن أي جهة على الفور، مسؤوليتها عن الحادثة.
ويعد من القيادات البارزة للإصلاح في تعز، ويلعب بحسب مصادر نشوان نيوز دوراً في تقريب وجهات النظر بين الحزب والقوى الأخرى، بما في ذلك القوات المشتركة في الساحل الغربي.
وكان ضياء الحق الأهدل، وبالتزامن مع زيارة وفد من المقاومة الوطنية إلى تعز، كتب على صفحته بموقع فيسبوك إن “التفاهم و تقريب وجهات النظر ثم تنسيق المواقف خطوات في الإتجاه الصحيح، تزداد أهميتها اذا جاءت لمواجهة عدو لا يرقب في خصومه إلا و ذمة”.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية