الهجرة الدولية: أطفال بين 5 مدنيين أُصيبوا بهجوم صاروخي على موقع نزوح في مأرب

الهجرة الدولية: أطفال بين 5 مدنيين أُصيبوا بهجوم صاروخي على موقع نزوح في مأرب وسط اليمن


أكدت المنظمة الدولية للهجرة، اليوم، أن أربعة أطفال وامرأة أصيبوا في هجوم على موقع الحمة للنزوح، وهو مخيم للنازحين داخلياً تديره المنظمة في مديرية مأرب الوادي وسط اليمن أمس الجمعة.

ودعت المنظمة في بيان اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، المنظمة الدولية للهجرة بشكل عاجل جميعَ أطراف الصراع إلى احترام القانون الإنساني الدولي وحماية أرواح المدنيين.

وقالت رئيسة بعثة المنظمة الدولية للهجرة في اليمن، كريستا روتنشتاينر: “لقد فرت العائلات للنجاة بحياتها، وقَدِمَت إلى هذا الموقع بحثاً عن الأمان من أعمال الاقتتال المحتدمة. يجب ألا يكون المدنيون هدفاً أبداً”.

وقد تم نقل الجرحى إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج، حيث أن أحد المصابين في حالة حرجة. وتعمل فرق المنظمة الدولية للهجرة على ضمان حصول الأسرة المتضررة على الرعاية الطبية المطلوبة، بالإضافة إلى تقديم المساعدات العاجلة الأخرى.

ويستضيف موقع الحمة للنزوح نحو 250 أسرة، أي ما يُقَدَّر بحوالي 1500 شخص. وتقوم المنظمة الدولية للهجرة، منذ عام 2019م، بتقديم مساعدات المأوى، والمواد الإغاثية الأساسية، وخدمات المياه والصرف الصحي والنظافة في هذا الموقع. ولم يُصَبْ أيٌ من موظفي المنظمة الدولية للهجرة في هذا الحادث.

يشار إلى أن الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين أعلنت أمس، ارتفاع أعداد المصابين جراء قصف الحوثيين المدعومين من إيران على المخيم إلى 6 أشخاص من النازحين.

اقرأ أيضاً: الحوثيون يقصفون مخيماً للنازحين في مأرب وسقوط 4 جرحى

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية