الخارجية الأمريكية: استيلاء الحوثيين على السفن تهديد للتجارة والأمن الدوليين

الخارجية الأمريكية: استيلاء الحوثيين على السفن تهديد للتجارة والأمن الدوليين
سفينة روابي التي استولت عليها ميليشيات الحوثيين قبالة الحديدة (ارشيف)

الخارجية الأمريكية: استيلاء الحوثيين على السفن في البحر الأحمر قبالة اليمن تهديد للتجارة والأمن الدوليين وعليهم الإفراج عن السفينة وطاقمها


أعرب وزارة الخارجية اليمنية اليوم، عن إدانتها استيلاء الحوثيين على سفينة تجارية في البحر الأحمر، والتدخل في الملاحة البحرية وتهديد التجارة الدولية والأمن الإقليمي، معتبرة أن استيلاء الحوثيين على السفن تهديد للتجارة والأمن الدوليين.
جاء ذلك في بيان أصدرته الوزارة وحصل نشوان نيوز على نسخة منه، حيث قال البيان إن الولايات المتحدة تدين استيلاء الحوثيين على سفينة تجارية ترفع علم الإمارات قبالة سواحل الحديدة اليمنية يوم 2 كانون الثاني/يناير.

وأضافت أن هذه الأعمال تتعارض مع حرية الملاحة في البحر الأحمر وتهدد التجارة الدولية والأمن الإقليمي.

وحسب الوزارة، تأتي عمليات الحوثيين هذه في وقت ينبغي أن تقوم كافة الأطراف فيه بتخفيف التصعيد والعودة إلى محادثات سياسية شاملة.

وحثت الولايات المتحدة الحوثيين على الإفراج الفوري عن السفينة وأفراد طاقمها سالمين ووقف كافة أعمال العنف التي تعيق العملية السياسية الرامية إلى إنهاء الحرب في اليمن.

وكان التحالف أعلن استيلاء الحوثيين المدعومين من إيران على سفينة مدنية ترفع راية الإمارات وتحمل معدات مستشفى ميداني، في حين زعم الحوثيون إنها سفينة عسكرية، إلا أن الصور أكدت أن السفينة لم تكن ناقلة سلاح.

ولاقت الخطوة، إدانات واسعة على الإقليمي والدولي، اعتبرت ذلك تهديداً للملاحة الدولية والبحر الأحمر الذي تمر منه شحنات التجارة العالمية، في حين تعد سيطرة الحوثيين على الحديدة، المنفذ الوحيد للجماعة، والذي تقول الحكومة والتحالف إن الهجمات تنطلق منه، كما يتم استغلاله لاستقبال الأسلحة المقدمة من إيران.

اقرأ أيضاً: الحوثيون يسطون على سفينة شحن قبالة الحديدة

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية