مأرب: ندوة ثقافية حول دور الشباب في الحفاظ على المكتسبات الجمهورية

مأرب: ندوة ثقافية حول دور الشباب في الحفاظ على المكتسبات الجمهورية
كامل الخوداني في ندوة ثقافية حول دور الشباب في الحفاظ على المكتسبات الجمهورية (نشوان نيوز)

مأرب: ندوة ثقافية حول دور الشباب في الحفاظ على المكتسبات الجمهورية وثلاث أوراق رئيسية


شهدت محافظة مأرب السبت، ندوة ثقافية أقامها تجمع شباب اليمن الاتحادي في اليمن بعنوان دور الشباب في الحفاظ على المكتسبات الجمهورية برعاية وزارة الشباب والرياضة.

وحسب بيان اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، نوقشت في الندوة التي قدمها الإعلامي رفيق العربي نائب مدير دائرة الإعلام بالتجمع أربع أوراق من مقدميها، عادل الاحمدي رئيس مركز نشوان الحمري للدراسات والإعلام، ومحمد الجماعي مدير عام إذاعة الاتحادية وكامل الخوداني عضو المكتب السياسي للمقاومة الوطنية والدكتور مصطفى محمود أستاذ العلوم السياسية

وافتتح الندوة داؤود علوة مستشار وزارة الشباب والرياضة مرحباً بالحاضرين ومثمنا دور الشباب كأصل ثابت صنع فكرة الجمهورية وحافظ على مكتسباتها، شاكراً تجمع شباب اليمن الاتحادي على إقامة هذه الفعالية التي تأتي ضمن التحضير الختامي لاطلاق حملة لاسناد الجيش الوطني وابراز دور الشباب في الحفاظ على المكتسبات الجمهورية شاكراً في الوقت نفسه دور الأشقاء في التحالف العربي في إسناد الجيش الوطني والوية العمالقة في مختلف الجبهات.

عادل الأحمدي رئيس مركز نشوان الحميري
عادل الأحمدي رئيس مركز نشوان الحميري خلال المشاركة في الندوة (نشوان نيوز)

 

عادل الاحمدي رئيس مركز نشوان الحميري للدراسات والإعلام استعرض في ورقته دور الوعي القومي في الحفاظ على المكتسبات الجمهورية اهمية المعركة الجمهورية في مأرب وجعلها منطلق هذه المعركة لأن الجميع يقاتل ويستذكر عرش مأرب وبراقش ومعبد الشمس.

وتابع الاحمدي ” نحن أبناء هذه الأرض والوعي القومي هو من حقق الجمهورية وهو من حافظ على المكتسبات الجمهورية وعندما يتسلح الشباب بالوعي القومي فأنهم سيصنعون التحولات في شتى المجالات.

محمد الجماعي مدير إذاعة الاتحادية خلال المشاركة في الندوة
محمد الجماعي مدير إذاعة الاتحادية خلال المشاركة في الندوة

من جهته أوضح مدير عام إذاعة الاتحادية محمد الجماعي في ورقته معاني المكتسبات الجمهورية وان الشباب في مختلف المجالات وان الشباب يحب أن لايحصر كفئة عمرية كباقي الفئات

واكد الجماعي أهمية التركيز والحذر ممن يلعبون بالفماهيم الوطنية ويخرجون الناس من المسار الذين رسموه بالدماء وان نهاية تضحيات الأبطال بالدماء والأروح والوفاء مع الأرض بالعرق والدماء هو الانتصار.

وركز كامل الخوداني عضو المكتب السياسي للمقاومة الوطنية في ورقته على اهمية توحيد الصف الجمهوري مثمنا دور محافظة مارب في احتوائها لكل أبناء اليمن بمختلف انتمائاتهم وتوجهاتهم، وأثبتت أنها سور الجمهورية وحصنها المنيع.

وقال الخوداني إن الحوثي يتغذى على الخلافات منذ عهد الإمامة، ففي الماضي كانت الإمامة تعتمد في بقائها وتمددها على زرع الخلافات بين القبائل والان توسع المفهوم لزرع الخلاف بين الأحزاب والأطراف الوطنية، فالحوثي يتغذى على خلافاتنا وعلينا جميعاً أن نضع أيدينا بأيدي بعض، فقضيتنا قضية وطن.

دكتور العلوم السياسية مصطفى محمود تحدث عن دور الشباب في صناعة الحاضر والمستقبل والحفاظ على الهوية الوطنية والتركيز على أهمية المعركة الثقافية والفكرية محذرا من استغلال مليشيات الحوثي للشباب في مناطق سيطرتهم وبثها لأفكار مسمومة تحارب الهوية الوطنية.

وتمثل هذه الفعالية انطلاقة للعديد من الانشطة والفعاليات القادمة للعام الجديد 2022م

حضر الندوة الدكتور يحيى الأحمدي عضو هيئة الدريس في جامعة إقليم سبأ والدكتور سلطان الخراز أستاذ العلاقات العام في جامعة إقليم سبأ والأستاذ فهمي الزبيري مدير مكتب حقوق الإنسان بأمانة العاصمة والأستاذ ماجد الوعيل رئيس تجمع شباب اليمن الاتحادي، وعدد من الصحفيين والإعلاميين وطلاب وطالبات الجامعات كما تخلل الفعالية مداخلات ونقاشات من قبل الحاضرين.