خالد بن سلمان: الشعب اليمني منا ونحن منه وسنكون إلى صفه

خالد بن سلمان: الشعب اليمني منا ونحن منه وسنكون إلى صفه
نائب وزير الدفاع ففي السعودية الأمير خالد بن سلمان (وكالات)

خالد بن سلمان: الشعب اليمني منا ونحن منه وسنكون إلى صفه والحوثيون يريدون أن يكون حطباً لمشروع إيران


قال نائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلمان اليوم، إن بلاده تسعى ليكون اليمن خليجياً ضمن المنظومة الخليجية، في مقابل ما قال إنه خيار الحوثيين باستخدام اليمنيين كحطب لأجندة النظام الإيراني.

وأوضح بن سلمان في تغريدة على حسابه تابعها نشوان نيوز أن المملكة ودول الخليج العربي تسعى ليكون اليمن ضمن المنظومة الخليجية لينعم شعبه بالأمن والاستقرار والتنمية كسائر شعوب الخليج”.

واستدرك بأن “أن المليشيات الحوثية اختارت الإرهاب والدمار واستخدمت أبناء اليمن كحطب يخدم أجندة النظام الإيراني؛ ونؤكد لشعب اليمن بأنه منّا ونحن منه وسنكون دومًا إلى صفه”.

وأشار المسؤول السعودي إلى ما قال إنها “وعود كاذبة وأوهام متكررة تروجها المليشيات الحوثية لخداع أبناء يمن العروبة وتجنيدهم في حرب مهلكة لهم”.
وأضاف “أما آن للحكمة اليمنية، وعقلاء اليمن نبذ تلك الأوهام والوعود، والمحافظة على أبناء اليمن الأحرار من عبث المليشيات الإرهابية”.

اقرأ أيضاً: التحالف: هجمات الحوثيين في السعودية والإمارات تهديد للأمن الإقليمي والدولي

وجاء التصريح بعد يوم من تصريحات أطلقها على ذات السابق، في أعقاب استهداف الحوثيين منشآت مدنية في السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.
وقال بن سلمان إن اعتداء الميليشيات الحوثيةعلى المملكة والإمارات العربية المتحدة يمثل “تهديداً لامن دولنا والمنطقة بأكملها. والمسارات واضحه أمام ميليشيا الحوثي، واختارت مسارا تصعيديا وستتحمل منفرده نتيجة عبثها بمستقبل اليمن ، وتعنتها واعتداءاتها على دول الجوار”.

وأضاف “استمرار دعم ميليشيا الحوثي الإرهابية بالأسلحة والمعدات وتدفقها عبر البحر من خلال ميناءي الحديدة والصليف، وتحويل هذين الميناءين إلى مركزي تهديد لأمن الدول المجاورة والممرات البحرية الدولية، يمثل خرقاً لقرارات الأمم المتحدة والقوانين والأعراف الدولية، ويستدعي جهداً دولياً للتصدي له”.

وقال إنه “في هذه اللحظات التاريخية التي تشهد تقدماً عسكريا في جميع المحاور في اليمن؛ ستسجل المواقف البطولية لكل قادتها ورجالها من كل الأطراف بأحرف من ذهب، وسيتبعها تحقيق نجاحات أخرى – بإذن الله- تعجل بالأمن والاستقرار للشعب اليمني والمنطقة”.