قبائل مراد تثمن مواقف وتضحيات العمالقة في مأرب

قبائل مراد تثمن مواقف وتضحيات العمالقة في مأرب

قبائل مراد تثمن مواقف وتضحيات قوات ألوية العمالقة في حريب مأرب وسط اليمن وتدعو لوحدة الصف


ثمنت قبائل مراد في محافظة مأرب وسط اليمن، مواقف وتضحيات قوات العمالقة وما حققته في مديرية حريب جنوبي المحافظة، ودعت إلى توحيد الصفوف في سبيل استكمال تحرير المحافظة من ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران.

وقال بيان منسوب لقبائل مراد حصل نشوان نيوز على نسخة منه، إنها وقفت أمام الأحداث الأخيرة وما أسفرت “عنه من انتصارات كبيرة تحققت على أيدي وسواعد قوات العمالقة الجنوبية والتي كان آخرها تحرير مديريتي عين وحريب بفضل تضحيات وإقدام وشجاعة ومواقف قوات العمالقة الجنوبية وانتصاراتهم ضد مليشيات الإرهاب المدعومة من إيران”.

وأضاف البيان أن “قبائل مراد وهي تقدم خيرة أبنائها في سبيل الوطن والدين مع إخوانهم من أبناء القبائل والجيش في معركة المصير المشترك فانها أيضا تدعو إلى تلاحم الجميع ونبذ الفرقه عن كل ما من شأنه أن يوثر على وحدة الصف في مواجهة المد الفارسي الذي يريد أن يحول البلاد بكلها إلى مستعمره تابعة لإيران”.

وثمنت قبائل مراد ما وصفته بـ”المواقف الشجاعة والعظيمة التي حققتها قوات العمالقة الجنوبية في تحرير مديريات بيحان وعين وحريب وما قدمت قوات العمالقة من ثمن لهذا النصر الكبير من قيادات فذة ونادرة وجنود أشاوس”.

وأضافت: تؤكد قبائل مراد لقوات العمالقة أنها تربطنا بكم أواصر مشتركة وتاريخية وأخوية صادقة ونظيفة ، ولا ننسى المواقف التاريخية لأبناء الجنوب في مواجهة ومقارعة وكسر المد الإمامي الكهنوتي عبر مئات السنين.

وأردفت أن “شجاعة وصمود وقوة البأس التي تتحلى بها قوات العمالقة الجنوبية مكنتها من استعادة راية النصر في مرحلة صعبة ومعقدة كان يعيشها الوضع العسكري في مأرب واستطاعت قوات العمالقة الشجاعة تحويل الموقف العسكري من دفاع الى هجوم وتحويل الانكسارات إلى انتصارات”.

وأوضحت أنها “تنتظر على أحر من الجمر وصول واستمرار تقدم قوات العمالقة الباسلة الشجاعة ونطالبهم بالاستمرار في التقدم ونقف جنبا إلى جنب في خندق القتال الواحد ولنا الشرف في ذلك لتحرير مديريات قبائل مراد والعبدية وقانية وكل مديريات مأرب والبيضاء والجوف وباقي محافظات الوطن شبراً شبراً من هذا السرطان المجوسي معا وسوياً ومعنا الجيش الوطني والمقاومة”.

وثمن بيان قبائل مراد المواقف التاريخية والعروبية المستمرة للتحالف العربي ممثلاً بالمملكة العربية السعودية وسندها وعضيدها الإمارات العربية المتحدة.

كما أدانت قبايل مراد الهجمات الإرهابية الحوثية الأخيرة على الأعيان المدنية في دولة الامارات العربية وفي المملكة العربية السعودية.

اقرأ أيضاً: مراد: قبيلة أذلت الفرس ومرغت أنف الإمامة (1-2)

وقال البيان إن “قبائل مراد وهي تثمن كل هذه المواقف العملاقة للتحالف العربي وقوات العمالقة الأشاوس؛ فهي تدعو الجميع الى توحيد الصف والالتحام في معركة المصير المشترك لتحرير اليمن من هذه الشرذمة التي عاثت في الأرض الفساد وحولت اليمن إلى سجن كبير تمارس فيه كل صنوف الإرهاب بحق أبنائه”.
وأضاف أن ذلك “بعد أن استحوذت على أغلب موارد الدولة ومقداراتها وحولتها إلى ملكيات خاصة لقياداتها وخدمة لحربها ومشروعها الفارسي في اليمن ونحيي دور إخواننا في الجيش الوطني والمقاومة وتضحياتهم المستمرة في مواجهة المشروع الإيراني البغيض”.

وفي ختام البيان، طالبت القبائل “قيادة الشرعية والتحالف العربي اتخاذ قرارات حازمة وصارمة ضد كل من تلاعب من قيادات الشرعية العسكرية والسياسية والتي تسببت إلى ماوصلنا اليه في الأسابيع الأخيرة والأشهر الماضية من انكسارات و إهدار وتضييع لتضحياتنا الجسيمة”، كما طالبت بإقالة من وصفتهم بـ” الخونة والفاسدين في الشرعية”، وختمت “لن نسامح كل من غدر بنا ووجه لنا طعنات في الظهر وهم يعرفون أنفسهم جيداً”. حد تعبير البيان.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية