الحوثي يرتكب مذبحة إعلامية ويغلق الإذاعات الأهلية في صنعاء

الحوثي يرتكب مذبحة إعلامية ويغلق الإذاعات الأهلية في صنعاء
خلال اقتحام إذاعة صوت اليمن في صنعاء وإغلاقها (فيسبوك)

الحوثي يرتكب مذبحة إعلامية ويغلق الإذاعات الأهلية في صنعاء بعد أن أغلق أغلب الصحف والمواقع في اليمن


أفاد إعلاميون نشوان نيوز أن ميليشيات الحوثي، أقدمت على ما وصف بأنه مذبحة إعلامية، من خلال إغلاق عدد من الإذاعات المحلية الأهلية في العاصمة صنعاء.
وأعلن مجلي الصمدي، ناشر ورئيس تحرير إذاعة صوت اليمن fm، أن بث الإذاعة توقف منذ عصر الأمس، بعد اقتحام مسلحين من القوات الأمنية الموالية للحوثين مقر الإذاعة وإغلاقها.
واستغرب الصمدي من إغلاق الإذاعات، على الرغم من أنها تخصص ساعتين كل أسبوع لبث برنامج لسلطة الحوثيين منذ خمس سنوات، دون أي مقابل.
وأكد إعلاميون في إذاعات منها ناس FM وحياة FM إغلاق الإذاعات دون إشعارات مسبقة أو مذكرات قانونية توضح سبب الإغلاق.

وعادة ما تلتزم الإذاعات الأهلية التي تبث من صنعاء، بالبرامج الاجتماعية والأغاني، وتبتعد عن الجانب السياسي، إلا أن ذلك لم يمنع استهدافها.
الجدير بالذكر، أن الخطوة تأتي بالترافق مع انقطاع الانترنت لأربعة أيام، وهي الفترة التي ارتفعت خلالها نسبة المستعمين لوسائل الإعلام التقليدية كالإذاعة والتلفزيون، على حساب وسائل الإعلام الجديد.

اقرأ أيضاً: خبراء يشككون: الحوثي مسؤول عن انقطاع الانترنت في اليمن
الجدير بالذكر أن نحو 80 بالمائة من الصحف اليمنية الأهلية والحزبية توقفت عن الصدور، منذ سيطرة الحوثيين على صنعاء قبل سنوات.
كما يقوم الحوثيون ومن خلال سيطرتهم على الانترنت، بحظر عشر إلى مئات المواقع، تتصدرها أغلب مواقع الصحف والأخبار اليمنية.