اليمن بعد أحدث تشييع: الحوثيون مستمرون بتجنيد المهاجرين الأفارقة

اليمن بعد أحدث تشييع: الحوثيون مستمرون بتجنيد المهاجرين الأفارقة
الحوثيون يشيعون أحمد يوسف محمد أحدث المهاجرين الأفارقة إلى اليمن (إعلام الجماعة)

اليمن بعد بعد أحدث تشييع لمهاجر أفريقي في صنعاء: الحوثيون مستمرون بتجنيد المهاجرين الأفارقة في اليمن


حذرت الحكومة اليمنية اليوم، من استمرار ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران، بعمليات تجنيد واستغلال المهاجرين الأفارقة إلى اليمن للزج بهم في صفوف مقاتليها.

جاء ذلك في تصريح أطلقه وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني، تعليقاً على أحدث عملية تشييع من قبل الحوثيين، لمهاجر أفريقي قُتل أثناء مشاركته بالقتال في صفوف الجماعة.

وقال الإرياني في بيان اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، إن مشهد تشييع مليشيا الحوثي الارهابية التابعة لايران للمهاجر الافريقي قاسم احمد يوسف، واستدراجها أحد اقاربه للقتال في صفوفها، يؤكد استمرارها في استدراج وتجنيد المهاجرين واللاجئين الأفارقة والزج بهم في هجمات انتحارية بمختلف جبهات القتال. واعتبر ذلك “جريمة حرب وانتهاك للقوانين والمواثيق الدولية”.

وأضاف أن “استدراج مليشيا الحوثي اللاجئين والمهاجرين الأفارقة، وتجنيدهم للقتال في صفوفها، يهدف لتعويض خسائرها البشرية غير المسبوقة في مختلف جبهات القتال، وانتهاء خزانها البشري من المقاتلين، وعزوف أبناء القبائل عن اللحاق بها، بعد انكشاف حقيقة مشروعها وتبعيتها المطلقة للحرس الثوري الايراني”.

وقال إن “المجتمع الدولي والامم المتحدة ومنظمات حقوق الانسان وفي مقدمتها منظمة الهجرة الدولية مطالبين بإدانة عمليات تجنيد مليشيا الحوثي للمهاجرين واللاجئين الأفارقة واستخدامهم في أعمال قتالية”، ودعا إلى ” وملاحقة ومحاكمة قيادات وعناصر المليشيا المتورطة في تلك العمليات باعتبارهم مجرمي حرب”. حد تعبيره.

اقرأ أيضاً: بيان المنظمات الحقوقية الأورومية حول محرقة اللاجئين: نطالب بالعدالة

الجدير بالذكر أنها ليست المرة الأولى، التي يقر فيها الحوثيون بتسقوط مهاجرين – لاجئين أفارقة، بما في ذلك، من الصومال ومن إثيوبيا وغيرها، تمارس عليهم الجماعة ضغوطاً وتهديدات لإجبارهم على القتال في صفوفها.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية