رئيس دار الأوبرا المصرية يشيد بأهمية حفل “نغم يمني”

رئيس دار الأوبرا المصرية يشيد بأهمية حفل “نغم يمني”
رئيس دار الأوبرا المصرية مجدي صابر (نشوان نيوز)

رئيس دار الأوبرا المصرية يشيد بأهمية حفل “نغم يمني”


قال رئيس دار الأوبرا المصرية الدكتور مجدي صابر إن حفل “نغم يمني على ضفاف النيل” هو أول حفل يمني من نوعه يُقام في دار الأوبرا المصرية، ويقدم الألوان الموسيقية اليمنية في قالب اوركسترالي.

ووصف الدكتور مجدي صابر الحفل بأنه تجربة “هائلة وممتازة”. جاء ذلك في تصريح خاص لبرنامج “نغم يمني” التلفزيوني، والذي يُعرض على عدد من القنوات اليمنية؛ لتغطية التحضيرات للحفل وتسليط الضوء على الفلكلور الغنائي والموسيقي اليمني.

وأشار الدكتور مجدي أن تقديم السيمفونيات التراثية يثبت أن اليمن يمتلك الكثير من الموهوبين، والقادرين على تقديم سيمفونيات بمستوى لا يقل عن الأوروبيين الذين يقدمون هذا اللون من الموسيقى. كما أضاف صابر أن المقطوعات سوف تضيف “إلى الموسيقى الشرقية إضافة سيمفونية عربية قومية يمنية. ”

يُذكر أن حفل “نغم يمني على ضفاف النيل” يُقام بدار الأوبرا المصرية في العاشر من مارس الجاري، تقدمه وزارة الإعلام والثقافة والسياحة اليمنية و مؤسسة حضرموت للثقافة بالتعاون مع وزارة الثقافة المصرية.

ويُعتبر هذا الحفل الثاني للمشروع الذي يديره المؤلف الموسيقي محمد القحوم، بعد النجاح الكبير الذي حققه الحفل الأول في ماليزيا في العام 2019.

ويهدف مشروع “السيمفونيات التراثية” إلى تعزيز ونشر الموروث الغنائي والموسيقي الشعبي، ودمجه بالموسيقى الاوركسترالية، وتعزيز التواصل بين الشعوب والثقافات، وتبادل الخبرات في المجالات الثقافية والفنية. وبحسب بيان صادر عن إدارة المشروع مؤخراً، فإن التحضيرات النهائية للحفل تجري منذ فبراير الماضي في العاصمة المصرية القاهرة، وذلك بعد أشهر من التحضير في أكثر من بلد.