مجلس الأمن يرحب بإنشاء القيادة الرئاسي في اليمن

مجلس الأمن يرحب بإنشاء القيادة الرئاسي في اليمن
مجلس الامن الدولي - ارشيف الامم المتحدة

مجلس الأمن يرحب بإنشاء مجلس القيادة الرئاسي في اليمن ويشيد بدعم دول مجلس التعاون الخليجي


رحب مجلس الأمن الدولي اليوم، بتشكيل المجلس الرئاسي في اليمن في ختام انعقاد المشاورات اليمنية التي رعاها مجلس التعاون الخليجي في العاصمة السعودية الرياض.

جاء ذلك في بيان أصدر يوم الأربعاء، وحصل نشوان نيوز على نسخة منه، سلط أعضاء مجلس الأمن الضوء من خلاله الضوء على إعلان النقل السلمي لصلاحيات الحكومة اليمنية الشرعية من قبل الرئيس عبد ربه منصور هادي ورحبوا بإنشاء وتولي المسؤوليات من قبل مجلس القيادة الرئاسي للحكومة اليمنية الذي يعكس مجموعة أوسع من الفاعلين السياسيين.

وأعرب أعضاء المجلس عن أملهم وتوقعهم في أن يشكل ذلك خطوة مهمة نحو الاستقرار وتسوية سياسية شاملة بقيادة وملكية يمنية تحت رعاية الأمم المتحدة، بعد بدء الهدنة في 2 نيسان / أبريل. وأشاروا بارتياح إلى نية مجلس القيادة الرئاسي للحكومة اليمنية تشكيل فريق تفاوضي للمحادثات التي تقودها الأمم المتحدة.

كما أكدوا مجدداً دعمهم لجهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة، ورحبوا بالمشاركة البناءة للحكومة اليمنية، وشجعوا مجلس القيادة الرئاسي المشكل حديثاً على مواصلة ذلك من أجل التوصل إلى تسوية سياسية تحت رعاية الأمم المتحدة.

وأشار أعضاء المجلس في بيانهم إلى زيارة المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى صنعاء يوم الاثنين للمرة الأولى منذ توليه منصبه، والتي انتهت اليوم. ودعوا الحوثيين (جماعة أنصار الله) إلى الانخراط والعمل مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة في جهوده لتحقيق وقف شامل لإطلاق النار والتفاوض على حل سياسي شامل.

وشددوا على أهمية مشاركة المرأة بنسبة 30 في المائة على الأقل تماشيا مع نتائج مؤتمر الحوار الوطني وعلى النحو المشار إليه في القرار 2624.

وأعرب المجلس عن قلقه العميق بشأن الأزمة الإنسانية في اليمن وشجع المانحين على التمويل الكامل لخطة الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية ودعم جهود الحكومة اليمنية لتحقيق الاستقرار في الاقتصاد.

ورحب المجلس بحزمة الدعم الاقتصادي البالغة 3 مليارات دولار التي أعلنت عنها المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة بالإضافة إلى التزام إضافي من قبل المملكة العربية السعودية بقيمة 300 مليون دولار لتمويل خطة الاستجابة الإنسانية للأمم المتحدة.

وأعرب أعضاء مجلس الأمن عن دعمهم الكامل لمجلس القيادة الرئاسي للحكومة اليمنية في تلبية الاحتياجات الإنسانية والاقتصادية العاجلة للشعب اليمني.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: صحيفة: تحضيرات لعودة أعضاء المجلس الرئاسي في اليمن إلى الداخل

وأشادوا بمساهمة مجلس التعاون الخليجي وأعضائه في دعم السلام وتعزيز الحوار السياسي ومعالجة الأزمة الإنسانية.