هذا ما قاله صالح حول المراكز الصيفية للحوثي قبل 12 عاماً

هذا ما قاله صالح حول المراكز الصيفية للحوثي قبل 12 عاماً
الرئيس علي عبدالله صالح في مقابلة مع العربية 2010 (فيديو)

فيديو – هذا ما قاله الرئيس الأسبق في اليمن علي عبدالله صالح حول المراكز الصيفية للحوثي قبل 12 عاماً


مع تعالي الأصوات المحذرة في اليمن من خطورة المراكز الصيفية للحوثي، على أبواب موعد جديد، لتجنيد الأطفال، اختار نشوان نيوز تصريحاً لافتاً للرئيس الأسبق علي عبدالله صالح يتحدث حول هذه المراكز.

ويأتي التصريح من أرشيف مقابلة أجراها صالح، بوصفه رئيس الجمهورية، مع برنامج “واجه الصحافة”،على قناة العربية الفضائية، في 19 مارس 2010.

وكان صالح يتحدث حول مناهج التعليم في اليمن والتي تم توحيدها تحت إشراف وزارة التربية والتعليم أما المناهج الخاصة فقال إنها تلك التي “كان يقيمها الحوثي في شبه كتاتيب أو حوزات في الجوامع أو الدروس التي تلقى ما بين العشاء والمغرب أو ما بين العصر والظهر”.

وأضاف “هذه هي الجديدة التي لم تكن تشرف عليها الدولة فهو يأتي إلى الجامع ويجلس مع الفقهاء ويقول أنا اسمع قرآن يسمع قرآن”.

وتطرق صالح،إلى الخطورة التي تمثلها “المراكز الصيفية”، مشيراً إلى أنها كانت مشكلة قادت إلى الحرب في صعدة.

وقال إن الحوثي “أقام المراكز الصيفية والمراكز الصيفية هذه أحدثت لنا إشكالية في محافظة صعدة واستقطبوا الشباب الصغار خامس ابتدائي إل سادس ابتدائي”، وكل “الذين قاتلوا في صف الحوثي والذين تحوثوا لا تزيد شهاداتهم عن الإعدادية ويندر أن تجد منهم من يحمل مؤهل ثانوية عامة أو مؤهلاً جامعياً”.

وتابع “لهذا كانوا يستقطبونهم على هذا الأساس ليسهل لهم غرس الأفكار الوافدة للأثني عشرية والأفكار المتطرفة الموجودة في ملازم ما يسمى بحسين الحوثي وهو غير معروف من قبل اليمنيين على الإطلاق حتى تشبع أولئك الشباب بتلك الأفكار وانخرطوا للقتال في فتنة الحوثي”.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: نص مقابلة الرئيس علي عبدالله صالح مع قناة العربية في واجه الصحافة

ويأتي إعادة نشر الفيديو، مع إطلاق يمنيين حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تحت هاتشاج #مراكز_صناعة_الإرهاب للتحذير من هذه المراكز، مع بدء الحوثيين تحضيرات لاستقطاب أعداد كبيرة من الأطفال خلال العام الجاري.