غروندبرغ يعلن اختتام اجتماع فتح الطرق في اليمن بمقترح تدريجي

غروندبرغ يعلن اختتام اجتماع فتح الطرق في اليمن بمقترح تدريجي
اجتماع وفدي الحكومة والحوثيين لبحث فتح طرق تعز برعاية المبعوث الأممي (شبكات تواصل - ارشيف)

المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ يعلن اختتام اجتماع فتح الطرق في اليمن بمقترح تدريجي


أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ، اليوم عن اختتام جولة أوليّة من النقاشات بين الطرفين في العاصمة الأردنية عمّان، لفتح طرق رئيسية في تعز ومحافظات أخرى، وذلك بموجب اتفاق الهدنة الذي أُبرِمَ بوساطة أممية.

وأوضح بيان لغروندبرغ حصل نشوان نيوز على نسخة منه، أنه وُضع اقتراح لإعادة فتح الطرق بشكل تدريجي، تضمن آلية للتنفيذ وضمانات لسلامة المسافرين المدنيين، بناءً على النقاشات التي استمرت لثلاث أيام والخيارات التي طرحت من قبل الطرفين.

وقال غروندبرغ “انه لأمر واعد مبادرة الطرفين باللقاء وجهاً لوجه لمناقشة مسألة فتح الطرق للمرة الأولى منذ سنوات. أدعو الطرفين الآن إلى اختتام مداولاتهم الداخلية بشكل عاجل وتحقيق نتائج إيجابية يلمسها الشعب اليمني.”

وأضاف إنَّ “أهمية رفع القيود عن حرية حركة الناس والبضائع لا تقتصر على الأثر الإيجابي المتمثل برفع وطأة المعاناة عن اليمنيين وإنعاش اقتصادهم، بل سوف يساعد في تعزيز الثقة في العملية السياسية أيضاً.”

وحسب البيان، شارك في النقاشات أيضاً فاعلون من المجتمع المدني ووسطاء محليون معظمعم من تعز من خلال تقديم خيارات عملية لفتح الطرق تستند إلى نظرتهم الخاصة وخبراتهم.

وقال المبعوث الدولي “أثبت دور المجتمع المدني في هذه النقاشات أنه لا غنى عنه، فالمشاركون قدَّموا بوصلة يستهدي بها كل المعنيين بمن فيهم الأمم المتحدة في تحديد وإعطاء الأولوية لمصالح اليمنيين من نساء ورجال وأطفال وتجاربهم المُعاشَة.”

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: بيان المبعوث الأممي: فرص تمديد الهدنة في اليمن وانطلاق مفاوضات الطرق

وبينما لم يشرف المبعوث الدولي إلى العراقيل، كان فريق الحكومة اتهم ممثلين الحوثيين برفض التجاوب مع مطالب فتح طرقات تعز، وإنهاء الحصار الحوثي على المدينة منذ سنوات.