نقابة الصحفيين بعدن تتضامن مع فتحي بن لزرق تجاه التهديدات

نقابة الصحفيين بعدن تتضامن مع فتحي بن لزرق تجاه التهديدات
الصحفي فتحي بن لزرق ناشر ورئيس تحرير صحيفة عدن الغد (وكالات)

نقابة الصحفيين اليمنيين بعدن تتضامن مع فتحي بن لزرق ضد التهديدات التي تلقاها مؤخراً


أعربت نقابة الصحفيين اليمنيين في عدن عن قلقها الشديد حيال التهديد الذي تلقاه الصحفي فتحي بن لزرق رئيس تحرير صحيفة عدن الغد من قبل الحارس الشخصي لمدير شركة النفط بعدن.

واعتبرت النقابة في بيان اطلع نشوان نيوز على نسخة منه، أن التهديد يشكل سابقة خطيرة تهدد حياة صحفي جريمته أنه نشر أخبار تعبر عن حقائق الوضع وتلامس حقوق المواطنين في إطار حرية التعبير المشروعة التي تكفلها القوانين المحلية والمواثيق الدولية ذات الصلة بحقوق الإنسان.

وقالت نقابة الصحفيين اليمنيين في عدن إنها في الوقت الذي تدين فيه بشدة وتستنكر مثل تلك التهديدات التي تستهدف حياة الصحفي فتحي بن لزرق، فإنها تعرب عن تضامنها المطلق معه في مواجهة مثل تلك التهديدات السافرة التي تمثل انتهاكا خطيرا لحياة وحقوق الإنسان.

وطالبت نقابة الصحفيين اليمنيين في عدن السلطات المختصة بعدن تحمل مسؤولياتها في حماية الصحفيين وتدعوها لفتح تحقيق شفاف عاجل واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق من أصدر تلك التهديدات ويقف خلفها وإحالته إلى القضاء لينال الجزاء الرادع ليكون عبرة لكل من تسول له نفسه التطاول على القانون بتهديد آثم ينبغي أخذه بمحمل الجد.

وقالت إن ذلك “لاسيما وأن من أصدر التهديد للصحفي فتحي بن لزرق موظفا عاما يتولى منصبا رفيعا يضع نفسه فوق القانون ليفرض قانون القوة بتهديد حياة وسلامة صحفي يمارس واجبه المهني وينبغي أن تتوفر له كل وسائل الحماية لتجنيبه خطر ما تخشى النقابه أن يجد نفسه فيه لا سمح الله”.

ودعت نقابة الصحفيين اليمنيين في عدن، في ختام بيانها، جميع المنظمات الحقوقية ومنظمات المجتمع المدني والاتحاد الدولي للصحفيين وكل زملاء المهنة إلى التضامن مع الصحفي فتحي بن لزرق وادانة ما يتعرض له من تهديدات سافرة.