المجلس الرئاسي يناقش تقارير حول الوضع العسكري والاقتصادي

المجلس الرئاسي يناقش تقارير حول الوضع العسكري والاقتصادي
المجلس الرئاسي يستمع ويناقش تقارير حول الوضع العسكري والاقتصادي (سبأ)

المجلس الرئاسي في اليمن يواصل اجتماعاته ويناقش تقارير حول الوضع العسكري والاقتصادي والخدمات في البلاد


واصل مجلس القيادة الرئاسي في اليمن اليوم الخميس، مناقشة تطورات الاوضاع المحلية، ومسار الهدنة الانسانية، والاصلاحات اللازمة في بعض القطاعات الخدمية.

وحسب وكالة الأنباء الحكومية، عقد الاجتماع برئاسة الرئيس الدكتور رشاد محمد العليمي رئيس المجلس، وحضور اعضاء المجلس، عيدروس الزبيدي، وعبدالرحمن المحرمي، وعثمان مجلي، وعبر دائرة الاتصال المرئي، طارق صالح، والدكتور عبدالله العليمي، بينما غاب بعذر عضوا المجلس، سلطان العرادة، و فرج البحسني.

واستمع المجلس الى تقرير حول الوضع الاقتصادي والمعيشي، واسعار الصرف، والسلع الغذائية والاستهلاكية، والمستوى التمويني للمشتقات النفطية، والتوليد الكهربائي، واقر عددا من الاجراءات لضبط واستقرار اسعار السلع والخدمات التموينية.

كما استمع مجلس القيادة الرئاسي الى تقرير من عضو المجلس، طارق صالح حول الاوضاع العسكرية والامنية في جبهات الحديدة وتعز منذ دخلت الهدنة الانسانية حيز التنفيذ في ابريل/نيسان الماضي.

واشار التقرير الى خروقات المليشيات الحوثية المدعومة من ايران، التي خلفت عشرات الضحايا المدنيين بين شهيد وجريح، بما في ذلك الالغام الارضية المحرمة دوليا، واغلاق الطرقات الحيوية لحركة المواطنين ونقل البضائع، ومواصلة التحشيد العسكري الى مناطق التماس مع القوات المسلحة.

كما اطلع المجلس على تقريرين من محافظ البيضاء والجهات الامنية حول الانتهاكات الفظيعة لحقوق الانسان التي ترتكبها المليشيات الحوثية في قرية خبزة المسالمة، بما في ذلك احكام الحصار الخانق عليها ومنع الاهالي من الوصول الى الخدمات الطبية والسلع الغذائية، ووجه الحكومة بالتدخل العاجل لاغاثة سكان القرية المنكوبة بالتنسيق مع المنظمات الانسانية المحلية والدولية.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: عضو المجلس الرئاسي: بقدر احترام الهدنة مستعدون لكسر المعتدين