مسؤول تربوي: هجوم الحوثي في الجوبة مأرب تسبب بنزوح 6 آلاف طالب وطالبة

مسؤول تربوي: هجوم الحوثي في الجوبة مأرب تسبب بنزوح 6 آلاف طالب وطالبة
مدير التربية والتعليم في مديرية الجوبة مأرب محمد ركنة (سبأ)

مسؤول تربوي في اليمن: هجوم مليشيات الحوثي في الجوبة مأرب تسبب بنزوح 6 آلاف طالب وطالبة العام الماضي


كشف مسؤول في وزارة التربية والتعليم في اليمن، عن نزوح أكثر من 6 آلاف طالب وطالبة من مديرية الجوبة بمحافظة مأرب، وسط اليمن جراء هجوم وسيطرة ميليشيا الحوثي على منطقة الجديدة مركز المديرية، أواخر أكتوبر العام الماضي.

وقال مدير التربية والتعليم في مديرية الجوبة، محمد ركنة، خلال مهرجان الذي نظمه المكتب بالتعاون مع منظمة “سول” في إطار حملة العودة إلى المدارس، تحت شعار (من حقي أن أتعلم)، إن 6248 طالباً وطالبة من المديرية، نزحوا بسبب الحرب التي أشعلتها الميليشيات الحوثية المدعومة ايرانياً خلال العام الدراسي الماضي.

وأضاف أن الحرب تسببت في حرمان الطلاب من التعليم، مطالبا بتوفير 550 فصلا بديلا ومستلزمات ووسائل تعليمية من أجل تمكين النازحين من الالتحاق بالمدارس.

من جهته، قال وكيل محافظة مأرب عبدالله الباكري، إن قطاع التعليم كان من أوائل القطاعات التي تعرضت للتدمير الممنهج من قِبل ميليشيا الحوثي، بهدف تجهيل الشعب والسيطرة عليه ونشر خرافة الحق الإلهي بالحكم، وفق تعبيره.

كما أشار إلى اعتماد السلطة المحلية في مأرب 700 عقد جديد للمعلمين لتغطية العجز الحاصل في مدارس المحافظة ضمن جهود دعم قطاع التعليم.

وكان الحوثيون نفذوا هجوماً عنيفاً صوب مأرب، استمر أشهراً وتمكنت على ضوئه المليشيات من انتزاع السيطرة في العديد من المناطق، في مقابل خسائر كبيرة للآلاف من عناصرها، فضلاً عن الخسائر في الآليات.

 

وكانت ميليشيا الحوثي قد شنت هجوماً واسعاً على مديريات جنوبي مأرب، أواخر العام الماضي ومطلع العام الجاري، وتمكنت من السيطرة على بعض المديريات متسببة بكارثة إنسانية تمثلت بتشريد آلاف الأسر، بحسب تقارير رسمية.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: على وقع تقهقرهم المستمر.. الحوثيون يستهدفون مأرب و28 قتيلاً وجريحاً من المدنيين