نيويورك: العليمي يواصل لقاءات الزعماء والمسؤولين الدوليين ويحضر افتتاح الجمعية

نيويورك: العليمي يواصل لقاءات الزعماء والمسؤولين الدوليين ويحضر افتتاح الجمعية
العليمي مع الملك الأردني عبدالله الثاني (سبأ)

رئيس المجلس الرئاسي في اليمن العليمي يواصل لقاءات الزعماء والمسؤولين الدوليين ويحضر افتتاح الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيوريورك


كثف رئيس مجلس القيادة الرئاسي في اليمن من لقاءات بالزعماء والمسؤولين، على هامش تواجده في نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وخلال الساعات الماضية، شارك العليمي، رفي الجلسة الافتتاحية للمناقشة العامة للدورة السابعة والسبعين للجمعية العامة للامم المتحدة التي انطلقت اعمالها اليوم الثلاثاء بحضور قادة الدول ورؤساء الحكومات، وممثلي المنظمات الاقليمية والدولية.

وسيلقي رئيس مجلس القيادة الرئاسي الخميس اول كلمة له في المنصب، تتطرق الى مستجدات الاوضاع اليمنية، ورؤية المجلس والحكومة بشأن فرص تحقيق السلام الدائم والشامل المبني على المرجعيات المتفق عليها، اضافة الى الموقف من مجمل التطورات على الصعيدين الاقليمي والدولي.

رئيس المجلس الرئاسي اليمني العليمي في افتتاح الجمعية العامة للأمم المتحدة
رئيس المجلس الرئاسي اليمني العليمي في افتتاح الجمعية العامة للأمم المتحدة (سبأ)

وجاءت المشاركة، في ظل لقاءات متعددة، عقدت على هامش الاجتماع الدولي، حيث التقى ة الملك عبدالله الثاني ملك المملكة الاردنية، وناقش حول مستجدات الوضع اليمني، وسبل تعزيز العلاقات المتميزة بين البلدين.

في اللقاء اشاد رئيس مجلس القيادة الرئاسي بما وصفه بـ”الموقف الاردني المشرف، ملكا وحكومة وشعبا” الى جانب الشعب اليمني، بما في ذلك التسهيلات المقدمة للرعايا اليمنيين، واستضافة الجهود الاممية الرامية لتحقيق السلام والاستقرار في البلاد، وفقاً لوكالة الأنباء اليمنية سبأ.

كما اثنى العليمي على التنسيق الدبلوماسي والامني العالي بين البلدين لتيسير وصول المزيد من الرحلات التجارية المشمولة باعلان الهدنة الانسانية، رغم التعقيدات التي تفرضها المليشيات الحوثية المدعومة من النظام الايراني.
وشهدت نيويورك الاثنين، لقاءً جمع العليمي مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، تناول ملفات الاهتمام المشتركة وجهود السلام في اليمن.

وخلال اللقاء، وفقاً لوسائل إعلام حكومية، أشاد رئيس مجلس القيادة الرئاسي بالعلاقات التاريخية المتميزة بين اليمن وجمهورية تركيا، متطلعا الى مزيد من التعاون الاوسع بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات.

كما اشاد العليمي بالموقف التركي الثابت الى جانب الشرعية الدستورية في اليمن، وجهود استعادة مؤسسات الدولة، وانهاء انقلاب المليشيات الحوثية المدعومة من النظام الايراني.

من جانبه اكد الرئيس رجب طيب اردوغان حرص تركيا على استمرار دعم اليمن على كافة الاصعدة، خصوصا في المجالات الانسانية والتعليمية، وممارسة الضغوط اللازمة لدفع مسار السلام قدما وتحقيق تطلعات الشعب اليمني في الاستقرار والامن، والتنمية.

رئيس مجلس القيادة اليمني رشاد العليمي خلال اللقاء مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان
رئيس مجلس القيادة اليمني رشاد العليمي خلال اللقاء مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان (إعلام تركي)

وشملت اللقاءات اجتماعات مع مسؤولي الأمم المتحدة، بما في ذلك، وكيل الامين العام للامم المتحدة للشؤون الانسانية مارتن جريفيث، على هامش اجتماعات الدورة السابعة والسبعين للجمعية العامة للامم المتحدة.

وحسب وكالة الأنباء اليمنية، بحث اللقاء في التدخلات الانسانية الطارئة، والاعمال الاغاثية التي تقودها وكالات الامم المتحدة في اليمن، والجهود المنسقة مع المجتمع الدولي لحشد المزيد من التمويلات، والتخفيف من وطأة الازمة الانسانية الاسوأ في العالم.

واكد رئيس مجلس القيادة الرئاسي حرص المجلس والحكومة على تقديم كافة التسهيلات اللازمة للمنظمات الانسانية، وتعزيز دورها في تقديم المساعدات المنقذة للحياة في مختلف انحاء البلاد.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: الرئيس العليمي: التعليم في قلب القطاعات المتضررة بالانقلاب