بالصور – هكذا بدأت مديريات الساحل الغربي حملة العلم الوطني بذكرى سبتمبر

بالصور – هكذا بدأت مديريات الساحل الغربي حملة العلم الوطني بذكرى سبتمبر
يمنيون يحملون الراية الوطنية في ذكرى ثورتي سبتمبر وأكتوبر في المخا (شبكات تواصل)

بالصور – هكذا بدأت مديريات الساحل الغربي في اليمن حملة رفع العلم الوطني بذكرى ثورتي سبتمبر وأكتوبر


في إطار جملة من التحضيرات والفعاليات الاحتفالية بالعيد الوطني ال60 لثورة الـ26 من سبتمبر 1962 والعيد الـ59 لثورة الـ14 من أكتوبر 1963، انطلقت الثلاثاء حملة حملة مجتمعية لرفع العلم الوطني في مديريات الساحل الغربي، انطلاقًا من مدينة المخا غربي تعز.

ووفقاً لمصادر محلية وصور فوتغرافية، فقد زيّن العلم الوطني واجهات المحال التجارية وأسطح مباني المؤسسات الرسمية والمنازل والشوارع العامة، في دلالة على المنزلة العظيمة للثورة اليمنية لدى المواطنين، وتمسك الناس بإحياء العيد الوطني إيمانًا بقدسية الثورة والمشروع الوطني الحر الذي تولد منها.

وشهدت الحملة مشاركة شعبية من الأهالي الذين انطلقوا حاملين العلم الوطني، في رمزية تؤكد التمسك بقيم الجمهورية، واستعدادًا للاحتفال بعيد الثورة اليمنية 26 سبتمبر و14 أكتوبر.

 

رئيس لجنة التخطيط بالمجلس المحلي الشيخ عبدالله السراجي، علّق على ذلك بالقول إن مشاركة أبناء المخا في رفع العلم الوطني يؤكد تشبت اليمنيين بجمهوريتهم، ورفضهم التخلي عنها.

وأضاف السراجي أن تجاوب الأهالي مع الحملة يشير إلى تمسكهم بالهوية الوطنية وقيم الثورة والجمهورية، وكفاح الأبطال في تفجير شرارة الثورة، والقضاء على التخلف والرجعية.

من جهته، أكد محمد الغنامي، رئيس جمعية تجار المخا- وهو تجمع يضم رجال الأعمال في هذه المدينة الساحلية- أن العلم الوطني سيظل خفاقًا في سماء الوطن، وأننا جميعًا وكل ما نملك فداء له.

وأوضح أن رفع العلم ليس بوصفه مجرد قطعة قماش؛ بل هوية وطنية، ترمز إلى قيم الجمهورية، والكفاح الذي سُطر ولا يزال حتى اليوم؛ للتخلص من الإمامة وأحفادها، وفقاً لوكالة 2 ديسمبر.

فيما أشار الشيخ محمد عبدالله الهمداني، إلى أن حملة رفع العلم الوطني تأتي في وقت تقوم مليشيا الحوثي بإنزال الأعلام الوطنية الخفاقة لترفع بدلًا عنها الأعلام والشعارات الإيرانية.

واعتبر المشاركة في الحملة خطوة عملية للرد على تجاوزات مليشيا الحوثي قولًا وفعلًا؛ مؤكدًا أن توجيهات عضو المجلس الرئاسي- رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، تقضي برفع العلم الوطني وإحياء ذكرى الثورة الخالدة.

بدوره، عدّ مدير مكتب الشباب والرياضة في مديرية المخا، نائل عبادي، رفع الأعلام الوطنية انطلاقًا من مدينة المخا، أرض التاريخ والحضارة؛ تجسيدًا لابتهاج المواطنين بأعياد الثورة والجمهورية.

وجدّد عبادي ثقة الشعب بالعميد طارق صالح في استعادة الجمهورية من براثن الكهنوت الحوثي.

ويحتشد الآلاف من المواطنين في المدن المحررة، يوم الاثنين القادم، للاحتفال بالذكرى الـ60 لثورة 26 من سبتمبر، عبر إقامة المهرجانات الجماهيرية والعروض الكشفية.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: رئيس الأركان: احتفالات اليمنيين بثورة سبتمبر تجديد لعهد الحفاظ على منجزاتها