وزير الخارجية السعودي: مطالب الحوثيين قد تعيق تمديد الهدنة

وزير الخارجية السعودي: مطالب الحوثيين قد تعيق تمديد الهدنة
وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان وتصريحات حول اليمن (إعلام الوزارة)

وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان يقول مطالب الحوثيين في اليمن لا نهاية لها قد تعيق تمديد الهدنة تكنولوجيا مسيرات إيران تشكل خطراً


قال وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان إن الحوثيين المدعومين من إيران، يضغون مطالب لا نهاية لها، في طرق تمديد الهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة منذ شهور.

جاء ذلك في تصريحات أدلى خلال مشاركته أمس الجمعة في ندوة نظمها عن بعد مركز الشرق الأوسط (مقره في واشنطن)، حيث قال إن “هناك دلائل على أن الحوثيين لن يوافقوا على تمديد الهدنة الحالية في اليمن”.

وأضاف الوزير السعودي أن “الحوثيين يطرحون مطالب لا نهاية لها، ومطالب يعرفون جيدا أن الحكومة اليمنية لا تستطيع الوفاء بها”.

وأشار إلى أن إيران تزود الحوثيين بشكل مستمر بالمسيرات، مشيراً إلى أن السعودية تمكنت من صد نحو 94 في المائة من الهجمات بالطائرات المسيرة ضدها.

إلى ذلك، قال فرحان في تصريحات نقلتها صحيفة الشرق الأوسط، إن تكنولوجيا المسيرات الإيرانية تشكل خطراً متزايداً على منطقة الشرق الأوسط، مشدداً على أهمية التعاون بين دول المنطقة للتصدي له.

جاء على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، حيث تحدث بن فرحان عن تفاصيل هذا التعاون، وقال: “يجب التطرق إلى الموضوع عبر مقاربتين. مقاربة قصيرة المدى تعتمد على بناء مقدرة لمواجهة الأخطار الموجودة”.

ووفق الأمير فيصل، فإن المقاربة الطويلة المدى، تستوجب “العمل سوية لفهم التهديدات وبناء أطر لخطة عمل تساعدنا على بناء تقنيات في المستقبل لنستطيع مواجهة هذا الخطر وحماية أنفسنا وشركائنا منه”.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: كلمة الرئيس العليمي في الأمم المتحدة: الإماميون الجدد يحاولون إجهاض سبتمبر