اجتماع لقيادة الجيش اليمني والتحالف يناقش المستجدات

اجتماع لقيادة الجيش اليمني والتحالف يناقش المستجدات
اجتماع قيادة الدفاع اليمنية مع قيادة التحالف لمناقشة المستجدات (إعلام حكومي)

اجتماع عسكري لقيادة الجيش اليمني والتحالف يناقش المستجدات الميدانية والخطط العملياتية بالترافق مع تعثر تمديد الهدنة


عقدت قيادة الجيش اليمني ممثلة بوزير الدفاع الفريق محسن الداعري ورئيس هيئة الأركان الفريق صغير بن عزيز اجتماعاً مع قيادة التحالف – القوات المشتركة، بقيادة السعودية، لبحث المستجدات الميدانية والعمليات العسكرية، بالترافق مع تعثر تمديد الهدنة.

وأوضحت مصادر حكومية يمنية، أن الاجتماع مع ‏قائد القوات المشتركة، لتحالف دعم الشرعية، نائب رئيس أركان الجيش السعودي الفريق الركن مطلق الأزيمع، ناقش طبيعة الموقف العسكري في جبهات القتال المختلفة، بحضور رئيس هيئة الأركان العامة، قائد العمليات المشتركة الفريق الركن صغير بن عزيز، عبر الاتصال المرئي.

ووفقاً للمصدر، فإنه وفي اللقاء الذي عُقد في مقر قيادة القوات المشتركة للتحالف، تم استعراض الخطط العملياتية، استعداداً للمرحلة المقبلة، على امتداد جبهات القتال، حسب مقتضى الموقف الراهن.

وأكد وزير الدفاع ورئيس الأركان جاهزية القوات المسلحة للتصدي ومواجهة مليشيا الحوثي الارهابية المدعومة إيرانياً، بكل كفاءة واقتدار.. ونوها إلى “أن تعنت المليشيات ورفضها لتمديد الهدنة الإنسانية هو تحقيقٌ لمصالح النظام الإيراني، وتأكيدٌ من قبل تلك المليشيا أنها لن تجنح للسلام، وتريد استمرار عبثها وعدوانها على الشعب اليمني، وأن القوة والبندقية، اللغة الوحيدة التي تفهمها”، وفقاً للمصدر.

وفي تغريدات له، تابعها نشوان نيوز، أوضح بن عزيز، أنه “ناقش مع وزير الدفاع، الفريق الركن محسن محمد الداعري، وقائد القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية نائب رئيس أركان الجيش السعودي، الفريق الركن مطلق الأزيمع، طبيعة الموقف العسكري في جبهات القتال المختلفة والخطط العملياتية، استعداداً للمرحلة المقبلة”.

ويأتي الاجتماع بالترافق مع انتهاء الهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة، بين القوات الحكومية وبين الحوثيين المدعومين من إيران، حيث تعثرت جهود التمديد على ضوء رفض الأخيرين.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: بالتفصيل – الحكومة اليمنية تصدر توضيحاً شاملاً حول الهدنة