الرئيس العليمي حول حصيلة جولته الخارجية: حشد الدعم الإقليمي والدولي

الرئيس العليمي حول حصيلة جولته الخارجية: حشد الدعم الإقليمي والدولي
الرئيس العليمي يعود إلى عدن بعد جولة خارجية في عدة دول عربية (سبأ ارشيف)

الرئيس العليمي من عدن حول حصيلة جولته الخارجية: حشد الدعم الإقليمي والدولي وإعادة زخم القضية اليمنية


عبر رئيس مجلس القيادة اليمني الدكتور رشاد العليمي، عن ارتياحه لنتائج الجولة الخارجية التي بدأها منذ أكثر من شهر، وشملت دولاً عربية وأجنبية، قال إنها تكللت بحشد الدعم الإقليمي والدولي.

جاء ذلك، في تصريح نقلته وكالة الأنباء اليمنية، لدى عودته إلى العاصمة المؤقتة عدن، بعد جولة خارجية شملت دولة الامارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، وجمهورية المانيا الاتحادية، كما شارك في اعمال الدورة السابعة والسبعين للجمعية العامة للامم المتحدة.

وفي تصريح لوكالة الانباء اليمنية (سبأ)، اعرب العليمي، عن ارتياحه لنتائج الجولة الرئاسية، بما في ذلك اعادة القضية اليمنية الى زخمها العالمي، وحشد الدعم الاقليمي والدولي الى جانب مجلس القيادة الرئاسي، والحكومة واصلاحاتهما الجارية في مختلف المجالات.

واشاد رئيس مجلس القيادة الرئاسي، بدور “الاشقاء في تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية، ودولة الامارات العربية المتحدة وحرصهم المستمر على تخفيف معاناة الشعب اليمني، وتحقيق تطلعاته في انهاء الانقلاب، واستعادة مؤسسات الدولة وتحقيق السلام والامن والاستقرار في البلاد.”

واجرى رئيس مجلس القيادة الرئاسي، خلال الجولة الجديدة مباحثات مع قادة الدول الشقيقة والصديقة، ومسؤولين امميين، وسياسيين، ودبلوماسيين، وباحثين، فضلاً عن لقاءات بقيادات ونشطاء من الجاليات اليمنية في الخارج.

وتطرقت المحادثات، الى مستجدات الوضع اليمني، وسبل دعم الاصلاحات الاقتصادية والخدمية التي يقودها مجلس القيادة الرئاسي والحكومة، وجهود احياء مسار السلام في اليمن، والضغوط الدولية المطلوبة لدفع المليشيات الحوثية وداعميها على التعاطي الايجابي مع تلك الجهود.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: الرئيس العليمي يستعرض مع وفد أوروبي جهود السلام في اليمن