هل يغادر إيلون ماسك رئاسة تويتر بعد هذا الاستطلاع والالتزام؟

هل يغادر إيلون ماسك رئاسة تويتر بعد هذا الاستطلاع والالتزام؟
إيلون ماسك مالك شركة تويتر (صورة مرخصة للاستخدام المجاني)

هل يغادر إيلون ماسك رئاسة تويتر بعد هذا الاستطلاع والالتزام الذي أعلنه على حسابه الشخصي في المنصة؟


وقع إيلون ماسك المالك الجديد لموقع تويتر في صدمة محرجة من جمهور المنصة العالمية للتغريدات، بعد أن نشر استطلاعاً يسأل فيه متابعي صفحته إذا ما كان يرغبون باستمرار إدارته أم لا.

وسألك ماسك باستطلاع على صفحته راجعه نشوان نيوز “هل يجب أن أتنحى عن منصبي كرئيس لتويتر؟”، مؤكداً أنه سيلتزم “بنتائج هذا الاستطلاع”.

لكن مستخدمي المنصة، لم يقعوا في مجاملة الملياردير الذي دفع مليارات الدولارات لشراء المنصة، إذ صوت 57 بالمائة، أكثر من 9 ملايين من رواد الموقع، بنعم، لتنحيه عن رئاسة تويتر.

 

ووصف معلقون على تويتر الاستطلاع بأنه الأهم في تاريخ تويتر، وأسرفوا في التوقعات عما سيؤول إليه بعد الاستطلاع.

وقال زولت فيلهلم “اسمحوا لي أن أتوقع نتائج هذا الاستطلاع: إذا كانت الإجابة بنعم ، فسيكون إيلون رئيسًا تنفيذيًا لبضعة أشهر أطول حتى يجد خلفًا مخلصًا له. إذا كانت الإجابة “لا” ، فسيكون إيلون رئيسًا تنفيذيًا لبضعة أشهر أخرى حتى يجد خلفًا مخلصًا له.

وكان ماسك، وهو أحد أغنى أغنياء العالم، قد اشترى موقع تويتر مقابل 44 مليار دولار، في أواخر أكتوبر، لكن فترته القصيرة كانت مضطربة.

ومنذ توليه إدارة تويتر، أثار ماسك الكثير من الجدل بسبب القرارات التي اتخذها، على رأسها فصل كبار موظفي الشركة وعدد كبير من العاملين فيها.

كما أعلن ماسك عن عدد من التوجهات المثيرة للجدل، منها ما يتعلق بتقديم الخدمات المدفوعة وفرض رسوم على العلامة الزرقاء.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: ماسك يكشف تحديثات شروط وعلامات توثيق الحسابات في تويتر