رحيل المونولوجست اليمني فؤاد الشريف – من هو؟

رحيل المونولوجست اليمني فؤاد الشريف – من هو؟
المونولوجست اليمني الراحل فؤاد الشريف (ارشيف)

رحيل المونولوجست اليمني فؤاد الشريف – عملاقة الفكاهة الغنائية في اليمن من هو؟


أعلن اليوم عن رحيل المونولوجست اليمني المعروف فؤاد الشريف عملاق الفكاهة الغنائية في اليمن بعد مسيرة فنية إبداعية قدم خلالها مجموعة من الأعمال الغنائية الفكاهية.

ويعد فؤاد يحيى الشريف، من مواليد مدينة عدن في العام 1935م ومارس (فن المونولوج) وهو فن من نوع آخر من الغناء يعالج قضايا أو ظواهر اجتماعية شاذة بطريقة موضوعية وساخرة.

أبدع الشريف في فن المونولوج من خلال أدائه المتميز وحركاته الجميلة والرائعة مع إيقاع الموسيقى إلى جانب قفشاته الفكاهية التي تسعد جماهيره ومحبي فنه.

ومن أعماله: مالك كدة تنهف، عيب البصوص، الهربه منك سنه، طفران ولابيسه، ماعاد أشوف أهلي، البلدية، مش بطال، المرة غثت بحالي، أبو دم ثقيل، كركر جمل، الزار، القات، ياناس حلوا المشكلة، امنعوا الهجرة، يا مجلس تشريعي، سير ياطير سير، مرضوح ما عندي عمل.

قدم المونولوجست عدة أعمال فنية في الحفلات والسهرات الموسيقية الفنية التي كانت تقام على مسرح البادري بكريتر في المناسبات والأعياد في بداية الستينات مع كبار الفنانين أمثال: أحمد قاسم، محمد مرشد ناجي، محمد محسن عطروش، محمد عبده زيدي، محمد صالح عزاني، وصباح منصر، محمد سعيد منصر وغيرهم، كما كان يصاحب الفنانين في حفلاتهم الفنية الغنائية في خارج اليمن (السعودية) جيبوتي، لبنان، ولندن وغيرها من البلدان.

وفي تعليقه على خبر وفاته يقول سفير اليمن في بريطانيا الدكتور ياسين سعيد نعمان “أضحك وأبكى .. رسم البسمة على شفاه الغلابا والتائهين في مزالق البؤس، والحواري المتربة، وشواطئ البحر حيث يفرغ الصيادون شباكهم مما جاد به البحر، مزج الفكاهة بالنقد”.

ويضيف “كل منولوج لفؤاد الشريف كان يتحول إلى حديث المدينة لعدة سنوات، على المسرح كان يوقظ الضحكة من أعماق غمرتها الاوجاع، قاوم “غِلاسة” السنين والتهميش بصوته الذي ظل يحطم الصمت من حواليه، ويتلاشى في فراغ لم يملأه أحد. رحم الله الفنان المنولوجست فؤاد الشريف”.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: الأغنية اليمنية بين رواد الفن في كل من عدن وصنعاء