مركز الغسيل الكلوي في تعز يستلم محاليل طبية بدعم طارق صالح

مركز الغسيل الكلوي في تعز يستلم محاليل طبية بدعم طارق صالح
مركز الغسيل الكلوي في تعز يستقبل شحنة محاليل طبية بدعم طارق صالح (شبكات تواصل)

مركز الغسيل الكلوي في مستشفى الثورة بمدينة تعز جنوبي اليمن يستلم محاليل طبية بدعم طارق صالح


في ظل الأزمة التي تواجهها مراكز الغسيل الكلوي في اليمن، قدم عضو مجلس القيادة الرئاسي- رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية، طارق صالح، دعماً لمركز علاج مرضى الفشل الكلوي في مدينة تعز، بعد نفاذ المحاليل الخاصة بالمرضى، وبعد أيام من دعم مماثل لمركز الغسيل الكلوي في عدن.

وفي تصريح له، أوضح عصام مهيوب دحان، رئيس قسم الغسيل الكلوي في المستشفى الجمهوري، إن المركز يعاني من نفاد مواد الغسيل الأساسية، ويوشك على فقدان كل ما لديه من مواد متبقية تبث الحياة في أجساد المرضى.

وأضاف دحان: “بعد أن ناشدنا العميد طارق صالح، وصلتنا البشرى بالأمس.. نعهد منه دائمًا مواقف مشرفة، نعهد منه دائمًا مد يد العون، الرجل الأول الذي يمدنا اليوم بمواد الغسيل الأساسية”.

من جانبه، يقول أوضح الدكتور محمد خالد الأثوري، أحد الأطباء في مركز الغسيل الكلوي، أن المركز يستقبل نحو 200 مريض، يغسلون على ثلاث فترات يوميًا، صباحية ومسائية وفترة الليل، وفي كل فترة يُشغل 20 سريرًا بالمرضى الذين يتلقون جرعات الغسيل.

وأوضح أن المركز يفتقر إلى المكونات الأساسية للغسيل، ويلجأ العاملون فيه إلى استخدام أدوات سابقة لتشغيلها من جديد؛ كونهم أصبحوا أمام خيارين؛ إما التوقف عن العمل أو إيجاد بدائل تساعد على استمراره.

ولفت إلى أن المريض يُفترض أن يغسل من 3 إلى 5 ساعات أسبوعيًا؛ لكن نظرًا لشحة الإمكانيات، تقتصر ساعات الغسيل على 3 ساعات، “لأننا نفتقر إلى المواد الأساسية للغسيل الكلوي. نشتغل طول أيام الأسبوع ما عدا الجمعة، وكل مريض يحتاج يغسل في الأسبوع مرتين”.

وكان طارق صالح قدم دعماً عاجلاً لإعادة تشغيل مركز علاج الفشل الكلوي في عدن، بعد أن توقف الأخير، إثر امتناع منظمة الصحة العالمية عن تقديم دعم للمستشفى.

اقرأ ايضاً على نشوان نيوز: بعد مناشداته لإنقاذ المرضى.. طارق صالح يدعم مركز الغسيل الكلوي في عدن