رئيس مركز نشوان في يوم الوعل: الأقيال تعيد الاعتبار للإسلام الحقيقي

رئيس مركز نشوان في يوم الوعل: الأقيال تعيد الاعتبار للإسلام الحقيقي
رئيس مركز نشوان الحميري عادل الأحمدي

رئيس مركز نشوان الحميري عادل الأحمدي في يوم الوعل: فكرة الأقيال تعيد الاعتبار للإسلام الحقيقي


أكد رئيس مركز نشوان الحميري للدراسات والإعلام عادل الأحمدي، اليوم، أهمية محافظة تعز، كمنطلق لأي فكرة وطنية في اليمن، وقال إن فكرة الأقيال تعيد الاعتبار إلى الإسلام الحقيقي، لا الدعوى التي جاء بها يحيى الرسي.

جاء ذلك، في كلمة ألقاها خلال فعالية بمناسبة يوم الوعل اليمني، نظمها مكتب الثقافة في تعز والقومية اليمنية.

وأضاف أن “اختيار النبي عليه الصلاة والسلام تعز كي تكون منطلقا للقيل الصحابي معاذ بن جبل الحميري، هذا الاختيار لم يكن اجتهاداً نبوياً أو أمراً اعتباطياً بل كان، كما جاء في الأثر، وحياً ربانياً.. وهذا دليل على أن أية فكرة يراد لها أن تتنشر وتنجح فعليها أن تبدأ من تعز”.

وتابع: من تعز تنطلق فكرة الأقيال التي تبعث الحياة في عروق الإنسان اليمني وتستلهم حضارته وتبعث أمجاده، وهي بذلك تعيد الاعتبار للإسلام الحقيقي الذي جاء به لليمن الصحابي معاذ بن جبل وليس الإسلام المزيف الذي جاء به يحيى الرسي.

وقال إن سلالة الرسي “تريد أن تعيدنا بعد الهدى مشركين”، وحراك القومية اليمنية أقيال يفند زيفها ودعاواها.

وأضاف: الحوثي يقول إن هوية اليمن إيمانية والنبي عليه الصلاة والسلام يقول إن هوية الإيمان يمانية. لاحظوا الفرق!”.

ودعا الأحمدي الرئيس الدكتور رشاد محمد العليمي وأعضاء مجلس القيادة الرئاسي ألا يخضعوا لأية ضغوطات أو تسوية تبقي ولو على حد بسيط من سيطرة المليشيات السلالية، كما نطالب التحالف أن يرفض أية ضغوط غربية تهدف لإبقاء الحوثي شوكة في خاصرة الجزيرة العربية”.

اقرأ أيضاً على نشوان نيوز: تعز: فعالية جماهيرية في يوم الوعل اليمني – بالصور