سقطرى تحتفظ بمكانها في قائمة اليونسكو للتراث العالمي

سقطرى تحتفظ بمكانها في قائمة اليونسكو للتراث العالمي

أكد وكيل محافظة أرخبيل سقطرى لشئون البيئة والتنمية عبد الجميل بن ادم بقاء سقطرى ضمن قائمة اليونسكو كموقع تراث عالمي.

 

وأوضح ان سقطرى التي اختيرت عام 2008، ضمن قائمة اليونسكو كموقع تراث طبيعي عالمي، تمكنت من الحفاظ على موقعها العالمي، رغم آثار الحرب، وآثار إعصاري تشابالا و ميج، والتي هدد التنوع الحيوي الغني و الفريد، ما جعلها مهددة بوضعها ضمن مواقع الخطر.

 

وأشار الى الجهود المشتركة التي بذلها وزير المياه و البيئة ومحافظ الأرخبيل ، والتي تكللت باحتفاظ سقطرى بموقعها العالمي الطبيعي، ضمن مخرجات اجتماع لجنة التراث العالمي الشهر الماضي في اسطنبول بتركيا.

 

وتبنت اليونسكو برنامج مواقع التراث العالمي والمنبثق عن اتفاقية حماية التراث العالمي الثقافي و الطبيعي، ويهدف إلى تصنيف وتسمية والحفاظ على المواقع ذات الأهمية الخاصة للجنس البشري، حيث تحصل المواقع المدرجة في هذا البرنامج على مساعدات مالية تحت شروط معينة.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية