شركة برازيلية تخرق حظر تصدير الأسلحة إلى اليمن

  

اتهمت السلطات الأمنية البرازيلية شركة محلية بخرق حظر تصدير الأسلحة إلى اليمن، بحسب ما نقلت وكالة أنباء “سبوتنك” الروسية.

 

وأفادت تقارير إعلامية، اليوم الثلاثاء، أن النيابة العامة البرازيلية اتهمت شركة Forjas Taurus  بتصدير أسلحة من إنتاجها إلى اليمن بالطريقة غير المشروعة، وطالبت محكمة ولاية ريو غراندي دو سول بمقاضاة الشركة التي قامت بتوريد الأسلحة لليمن بالطريقة غير المشروعة.

 

ويشار إلى أن الشركة البرازيلية أرسلت 8 آلاف قطعة سلاح إلى اليمن عبر جيبوتي بواسطة مهرب الأسلحة  “فارس مناع”.

 

وأنكرت الشركة التهمة. وقال مسؤولون فيها إنهم أرسلوا منتجات الشركة إلى  زبون لها في جيبوتي.