صالح يدعو لـ”الثأر” على جبهات الحدود السعودية

  

الرئيس السابق علي عبدالله صالح

دعا الرئيس السابق، علي عبدالله صالح، الموالين له وجماعة الحوثي، إلى التوجه للمناطق الحدودية مع السعودية للأخذ بـ”الثأر”، رداً على القصف الذي استهدف مجلس عزاء يوم السبت، وذهب ضحيته المئات من القتلى والجرحى.

وأشار صالح في تسجيل مصور بثته قناة “اليمن اليوم” التابعة له، إلى أن الرد على القصف لن يكون بالمفاوضات بل بـ”الثأر”. ودعا إلى الحشد على جبهات الحدود مع من وصفها بـ”الجارة”.

وطالب الأمم المتحدة باتخاذ قرار بإيقاف الحرب وما وصفه بـ”العدوان”، مشيراً إلى أنها “ما لم تستجب، فإنها شريكة بالانتهاكات التي ترتكب في اليمن”.