بان كي مون يشدد على ضرورة إجراء تحقيق كامل في حادثة قصف عزاء في صنعاء

بان كي مون يشدد على ضرورة إجراء تحقيق كامل في حادثة قصف عزاء في صنعاء

قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن التقارير الأولية تشير إلى مسؤولية التحالف بقيادة السعودية عن القصف الذي وقع يوم أمس الأول السبت، في اليمن وضرب عزاء في صنعاء.

وأضاف بان كي مون، في حديثه للصحفيين بالمقر الدائم، أن الإفلات من العقاب يفاقم الألم. وأشار إلى عدم صدور نتائج أية تحقيقات ذات مصداقية على الرغم من الجرائم المتزايدة المرتكبة من قبل كل أطراف الصراع.

وأشار بان كي مون إلى أن أكثر من 20 مليون يمني، يمثلون 80% من السكان، يحتاجون إلى المساعدة الإنسانية. وحث المجتمع الدولي على زيادة دعمه، وقال إن نداء الأمم المتحدة الإنساني لمساعدة اليمن لم يتلق إلا خمسين في المئة من المبلغ المطلوب.
وقال أمين عام الأمم المتحدة إن الإغاثة الإنسانية ليست بديلا عن العمل السياسي، ودعا إلى وقف الأعمال العدائية وإلى استئناف محادثات السلام، باعتبار ذلك السبيل الوحيد لحماية المدنيين، وإنهاء الصراع.