العون المباشر تنقذ المركز الوطني لنقل الدم في اليمن بـ7710 قربة

العون المباشر تنقذ المركز الوطني لنقل الدم في اليمن بـ7710 قربة

قدمت جمعية العون المباشر مكتب اليمن دعما للمركز الوطني لنقل الدم وأبحاثه في العاصمة صنعاء بكميات كبيرة من الدم من مختلف الفصائل بما يضمن استمراره في اداء عمله بعد أن كان مهددا بالتوقف عن العمل نتيجة لنفاذ كمية الدم المتوفرة لديه.

 

وقالت مدير مكتب جمعية العون المباشر في اليمن، معالي سعود العسعوسي، في تصريح له، أن الجمعية قدمت امس الاول 25/ 10/ 2016م، دعما للمركز الوطني لنقل الدم وأبحاثه في العاصمة صنعاء بعدد (7710) قربة دم لإنقاه من التوقف.

 

وأضافت أن تأتي هذه الحملة في اطار الدعم الذي تقدمه العون المباشر في اليمن بتنفيذ الحملات الاغاثية العاجلة لاسيما في المجال الصحي وذلك بالتنسيق مع مكتبي الصحة والتخطيط بإمانة العاصمة.

 

وتابعت بأن العون كانت ولا تزال من أوائل المنظمات الدولية الملبية لدعوة إغاثة إخوانهم في اليمن في أكثر من منطقة منكوبة، وأنها حريصة على المساهمة في تنفيذ الحملات الإغاثية الطارئة في اليمن وخصوصاً في المجال الصحي.

 

وأكدت العسعوسي أن مشروع الاستجابة الطارئة يتمثل في عدة أنشطة أهمها، تزويد بعض المرافق والمراكز الطبية بأدوات التشغيل كالطاقة الشمسية وتوزيع الفلاتر المائية وكذلك توزيع السلال الغذائية المتكاملة بالإضافة إلى إقامة المخيمات الطبية المجانية في مختلف محافظات الجمهورية.

 

وناشدت المنظمات الإنسانية الإقليمية والدولية إلى سرعة تقديم المساعدات العاجلة وسرعة تنفيذ المشاريع والأنشطة الطارئة في الجمهورية اليمنية بشكل عام والمدن الرئيسية بشكل خاص خصوصاً في مجال الصحة.

 

لافتة أن الواجب الإنساني يتحتم على الجميع مساعدة البلدان التي بأزمة إنسانية صعبة لم يسبق أن مرت بها من قبل.

 

من جهتها أوضحت منسقة الحملة /إلهام راوح، أن هذه الحملة جائت استجابة للنداء الذي وجهه المركز الوطني لنقل الدم وأبحاثه في أمانة العاصمة وذلك نتيجة للاحتياج الكبير الذي يعاني منه المركز كونه يقع في العاصمة الرئيسية لليمن.

 

وأضافت أن توزيع قرب الدم يلبي بصفة عاجلة احتياجات كلاً من أمراض السرطان بكل أنواعه المختلفة، والدم الوراثي ( الثلاسيميا)، القلب، فقر الدم، وكذلك أمراض الفشل الكلوي، وغيرهم من الحالات الطبية المستعجلة.

 

وأشارت إلى ان هذه الحملة أتت لانقاذ المركز من التوقف بعد ان كان يعاني من نقص كبير في الدم بسبب نفاذ الكمية الموجودة فيه واستنزافها من قبل المستشفيات والمراكز الصحية في الامانة، كون هذا المركز يغطي احتياج العاصمة صنعاء وعدد من المحافظات.

 

يذكر أن جمعية العون المباشر تعمل في الجوانب الإنسانية في قارة أفريقيا منذ ثلاثين عاماً ولديها 30 فرع.

 

وتعتبر اليمن أول دولة في الجزيرة العربية تعمل فيها العون المباشر وتسعى إلى التركيز على عدة جوانب اهمها الجانب الصحي وخدمات المياه، ومحاربة الفقر، وتطوير الكفاءات البشرية، وخلق روح التعاون والإبداع.