وزارة الزراعة تحذر المزارعين القاطنين في المرتفعات من مخاطر موجة الصقيع

وزارة الزراعة تحذر المزارعين القاطنين في المرتفعات من مخاطر موجة الصقيع

حذرت وزارة الزراعة والري المواطنين والمزارعين القاطنين في المرتفعات الجبلية من موجة برد شديدة تشهدها مناطق المرتفعات الجبلية خلال الأيام القادمة، ودعتهم إلى أخذ الحيطة اللازمة لحماية الزروع من التلف بسبب الصقيع الناتج عن تدني درجات الحرارة وفقا لمؤشرات الأرصاد الجوي.

 

وأهابت الوزارة بالمزارعين بضرورة الالتزام بالإرشادات والممارسات الزراعية والتقنيات الحديثة للتقليل من مخاطر الصقيع وتفادي أَضراره وتأثيره على إنتاجية المحاصيل الزراعية المختلفة سيما النباتات والخضروات، حسب ما نقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ).

 

ودعا مدير عام وقاية النباتات بالوزارة المهندس عبدالله السياني إلى أهمية أخذ الحيطة والحذر لتفادي الأضرار والخسائر التي قد تسببها موجة الصقيع، وذلك من خلال اتباع الممارسات الزراعية الحديثة والاستفادة من الارشادات التي يقدمها الإرشاد الزراعي.

 

ولفت إلى أن هناك الكثير من الإرشادات للمزارعين حول كيفية التقليل من مخاطر الإصابة بالصقيع منها المقاربة بين عدد الريات للمحاصيل وبشكل مستمر بهدف توفير مناخ معتدل ومتوازن بين برودة التربة وبرودة الجو، إلى جانب تغطية النباتات بمادة القش ” التبن ” خلال فترة الصقيع .. مبينا ان الزروع والنباتات في مناطق المرتفعات الجبلية ستكون أكثر عرضة للإصابة بموجة الصقيع.

 

وأشار المهندس السياني إلى أن بعض المزارعين يلجئون خلال فترة الصقيع إلى تكثيف عملية رش النباتات بالمبيدات والافراط في استخدامها ما يؤثر سلبا على انتاجية المحاصيل الغذائية المختلفة, والتأثير على الحياة البيئية والصحية بشكل عام .. حاثا على أهمية الاستفادة من خدمات الإرشاد الزراعي في هذا المجال وبما يساعد على حماية الزروع والثمار.

 

وكان المركز الوطني للأرصاد حذر من موجة صقيع شديدة تجتاح محافظات صنعاء وعمران وصعدة وذمار والبيضاء نتيجة تعرضها لمنخفض جوي، ونبه المركز المزارعين وطلاب المدارس والعاملين في الليل والصباح في هذه المحافظات إلى أخذ الحيطة من الإصابة بالبرد .. متوقعا أن تؤدي موجة الصقيع هذه إلى أضرار كبيرة في المحاصيل الزراعية في مناطق المرتفعات .

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية