الجامعة العربية تندد بإعلان الحوثيين حكومة باليمن وتعتبرها “لا قيمة لها “

الجامعة العربية تندد بإعلان الحوثيين حكومة باليمن وتعتبرها “لا قيمة لها “
جامعة الدول العربية ( وكالات - أرشيف)

نددت جامعة الدول العربية بإعلان جماعة الحوثيين حكومة باليمن، واعتبر أياها “لا قيمة لها”.

 

وندد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط في بيان صحفي صدر اليوم الثلاثاء بإعلان جماعة الحوثي و علي عبد الله صالح بتشكيل ما سمي بحكومة إنقاذ وطني.

 

ووصف أبو الغيط هذا الإجراء بأنه “عار من الشرعية، ويمثل امتدادا للنهج الانقلابي الذي لا يريد الحوثيون التخلي عنه”، حسبما صرح الوزير مفوض محمود عفيفي المتحدث الرسمي باسم الجامعة العربية.

 

واعتبر أبو الغيط أن مثل هذه الخطوة تُعد تصعيدا يعكس عدم استعداد الحوثيين للتعاطي بشكل إيجابي ومسئول مع جهود الوساطة الجارية حاليا، والتي يباشرها المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

 

وأضاف أن مثل هذه الخطوات تكشف بوضوح عن الطرف الذي يعرقل التوصل إلى حل سلمي للأزمة.

 

وأكد الأمين العام للجامعة للعربية أن طريق الحل واضح للجميع، وأنه يمر عبر قرارات مجلس الأمن (وعلى رأسها القرار 2216) والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني الشامل.

 

ونبه إلى أن عدم الاعتراف بهذه المقررات كإطار متفق عليه للحل يطيل من أمد الأزمة ويزيد من تعقيدها، مشددا على أن كل ما يتخذ من خطوات أو إجراءات للالتفاف على الشرعية اليمنية، ممثلة في الرئيس هادي وحكومته، ليس له أية قيمة قانونية أو سياسية.

 

وأعلن الحوثيون وحلفاؤهم من حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس اليمني السابق على عبدالله صالح، مساء أمس “الاثنين” تشكيل “حكومة إنقاذ وطني” برئاسة عبد العزيز بن حبتور.

 

وضمت تشكيلة الحكومة بجانب رئيس الوزراء عبد العزيز بن حبتور، ثلاثة نواب له لشؤون الاقتصاد، والداخلية، والأمن، و30 وزيرا وثمانية وزراء دولة وتم توزيع الحقائب الوزارية خاصة السيادية مناصفة بين الحوثيين وحزب صالح.

 

ويسيطر الحوثيون وحلفاؤهم على العاصمة صنعاء منذ 28 سبتمبر من العام 2014، فيما تتخذ حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي، من مدينة عدن جنوب اليمن “عاصمة مؤقتة” للبلاد.

 

وتخوض قوات موالية للحكومة اليمنية والرئيس هادي بدعم من تحالف عسكري عربي تقوده السعودية معارك ضد الحوثيين وحلفائهم منذ أواخر مارس من العام 2015 لمنعهم من السيطرة على مقاليد الأمور في البلاد.