حكم قضائي ببدء إعادة فرز الأصوات بولاية ميشيجان قد يصب لصالح كلينتون

  

أصدر قاضي أمريكي أمرا قضائيا لمسؤولي الانتخابات في ولاية ميشيجان ببدء إعادة فرز يدوي لنحو 5 ملايين صوت أدلى بها الناخبون في الانتخابات الرئاسية.

 

وأصدر القاضي مارك جولدسميث حكما في وقت مبكر اليوم الاثنين يوجه سلطات الولاية ببدء إعادة الفرز ظهر اليوم (1700 بتوقيت جرينتش) قبل حلول الموعد النهائي للتصديق على التصويت في 13 كانون أول/ديسمبر الجاري.

 
وحسب وكالة الأنباء الألمانية، يمثل الحكم انتصارا لمرشح حزب الخضر جيل ستاين ،الذي قاد جهودا مضنية لإعادة فرز الأصوات في ميشيجان وولايتين صناعيتين أخريين وسط غرب الولايات المتحدة ،هما ويسكونسين وبنسلفانيا.

 
وقال المرشح اليساري ،الذي فاز بواحد بالمئة من أصوات الناخبين على مستوى الولايات المتحدة، إن بعض آلات التصويت المستخدمة في هذه الولايات كانت معرضة للاختراق ، ومن الممكن أن تكون قد تم التلاعب فيها.

 

وكان من المتوقع أن تفوز المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون في الولايات الثلاثة ، ولكنها خسرت لصالح المرشح الجمهوري دونالد ترامب في الانتخابات في 8 تشرين ثان/نوفمبر.

 
ومن الممكن أن يؤدي سحب الأصوات من ترامب لتصبح لصالح كلينتون في الولايات الثلاثة إلى حصولها على اصوات انتخابية كافية لتغيير نتيجة الانتخابات الرئاسية الأمريكية.