تدشين مشروع جودة التعليم للطلاب المتسربين في تعز بدعم من قطر

تدشين مشروع جودة التعليم للطلاب المتسربين في تعز بدعم من قطر
تدشين مشروع جودة التعليم للطلاب المتسربين في تعز بدعم من قطر

دشن اليوم في محافظة بتعز القائم بمدير مكتب التربية والتعليم محمدالجلال مشروع تحسين جودة التعليم. برعاية من مؤسسة الشيخ عيد بن محمد آل ثاني الخيرية بدولة قطر.

 

وجاء التدشين، حسب بيان، بدعم من مبادرة تعافي للتمكين الاقتصادي والوئام والسلم الاجتماعي، بالتعاون مع مؤسسة المحسنين التنموية وتنفيذ جمعية الحكمة اليمانية الخيرية بتعز وبالتنسيق مع مكتب التربية بمديرية المظفر، والذي يستهدف 900 طالب وطالبة عبر الدكتور/ محمد بن علي الأخرش رئيس الجمعية تعز عن شكره وتقديره للجهات الراعية والداعمة لهذا المشروع متمنيا مزيد من الدعم لهذا المشروع خاصة وللمشاريع الخيرية المتنوعة التي تنفذها الجمعية بشكل عام.

 

وبدوره أشار مسؤل مؤسسة المحسنين صلاح القدسي إلى أن المشروع يتولى سداد رسوم التسجيل وتوزيع الزي المدرسي وحقائب مدرسية متكاملة ضمن برنامج يشمل العديد من الأنشطة التعليمية الأخرى، مشيرا إلى ان هذا البرنامج يستهدف إعادة وحماية 900 طالب وطالبة من المتسربين والمعرضين للتسرب، للمساهمة في تحقيق الأاستقرار في عملية التعليم وتذليل الصعوبات التي قد تكون سببا في تسربهم من التعليم.

 

هذاوقد صرح إبتداء أ/ عبدالجبار البركاني مدير الأدارة الإجتماعية في الجمعية الإدارة المشرفة على تنفيذ المشروع إلى ان التدشين في مجمع صينه وسيشمل إستكمال الشق الأول للمرحلة الأولى منه والتي تم البدء ببتنفيذها والمتمثلة بإعادة ثلاثمائة طالب وطالبة من المتسربين من المدارس في مديرية المظفر. إضافة للبدء بتنفيذ الشق الثاني من هذه المرحلة والمتمثل بحماية 600 طالب وطالبة من التسرب.