المخلافي: الأوضاع الإنسانية في اليمن غاية في الصعوبة

المخلافي: الأوضاع الإنسانية في اليمن غاية في الصعوبة
جانب من معاناة أطفال اليمن (وكالات)

أكد وزير الخارجية في حكومة بن دغر، عبد الملك المخلافي أن الأوضاع الإنسانية ‏في اليمن غاية في الصعوبة بسبب الحرب.

وأوضح المخلافي خلال لقائه الليلة الماضية في بروكسل رئيسة لجنة التنمية في البرلمان الأوروبي ليندا ‏مك أفان، أن خمسين في المائة من سكان اليمن كانوا يعيشون تحت خط الفقر من قبل ‏نشوب الحرب، وذلك بسبب نظام الحكم الفردي الفاسد.

وأشاد وزير الخارجية بدور الاتحاد الأوروبي في دعم اليمن في مختلف المراحل لاسيما تقديمه ‏الدعم من خلال مؤتمر خطة الاستجابة الإنسانية لليمن للعام الحالي 2017م الذي عقد الأسبوع ‏الماضي في مدينة جنيف السويسرية بمبلغ 116 مليون يورو.‏

‏ ونبه المخلافي، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء الرسمية سبأ بنسختها في عدن، إلى أن الحكومة تدرك ‏أن مواجهة الأزمات الإنسانية في زمن الحروب صعبة وأن الحل يكمن في إيقافها وإنهاء أسبابها.

من جانبها أعربت المسؤولة الأوروبية عن أسفها لما آلت إليه الأوضاع الانسانية في اليمن.

وأضافت رئيسة لجنة التنمية في البرلمان الأوروبي بالتأكيد على أن الأمم المتحدة ستعمل مع ‏الحكومة الشرعية في اليمن على ضمان وصول المساعدات إلى المدن والمحافظات كافة.‏

وجددت أفان، التزام الاتحاد الأوروبي بتقديم الدعم الإنساني والتنسيق المباشر مع الحكومة ‏اليمنية لمواجهة أي صعوبات.. معربة عن أملها في أن يكون هناك إمكانية في المستقبل ‏القريب لبحث خطط التنمية والتعاون في هذا المجال.‏