نقابة جامعة صنعاء: الإضراب مستمر ولا سبيل غير ذلك

 نشوان نيوز - صنعاء   

جامعة صنعاء

أعلنت نقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم في جامعة صنعاء الاستمرار في الإضراب عن العمل حتى تتحقق كافة المطالب، وفي مقدمتها تسليم المرتبات.

جاء ذلك في بيان حصل “نشوان نيوز”، على نسخة منه، تضمن تعميماً نقابياً بأن الهيئة الإدارية لنقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم في جامعة صنعاء تواصل جهودها الحثيثة في سبيل رفع المعاناة عن كاهل أعضاءها سواءً عن طريق صرف الراتب الذي طال انتظاره من عدن أن عن طريق البطائق السلعية ونسبة السيولة ودفاتر التوفير التي أقرتها الجهات الحكومية المعنية في صنعاء.

وقال: بما أنه لم توفر الأطراف السياسية أدنى متطلبات مواصلة العملية التعليمية حتى الآن، فلا راتب تم صرفه، ومشروع البطاقة يراوح بين القبول بالتصور النقابي و بين محاولات من البعض في رئاسة الجامعة و الإدارة العامة للتنصل مما اتفق عليه و إعادة البنود المجحفة في عقد البطاقة السلعية مع أحد التجار الذي يحاول إعادة تلك الشروط المجحفة و كأنه المحتكر الوحيد لأرزاق العباد.

وتابعت أنه “أنه لا يوجد أي تنفيذ لالتزام الحكومة بصرف نسبة السيولة حتى اليوم، و لا البت في قضية دفاتر التوفير لما في ذمة الدولة من مرتبات متأخرة و غير مصروفة، فإن الهيئة الإدارية لنقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم بناء على المعطيات الراهنة تؤكد على أعضائها الاستمرار في الإضراب عن العمل حتى تتحقق كافة المطالب، وعدم الاستجابة للدعوات والوعود الفضفاضة التي ثبت مراراً عدم صدقها ولم يلمس لها أي وجود على الواقع”.

ودعت النقابة جميع الزملاء و الزميلات إلى وحدة الصف النقابي حتى نيل الحقوق المشروعة؛ حيث وهي السبيل الوحيد لذلك. وقالت إن أي تخاذل وتهاون سيكون له أثر سلبي على حقوق منتسبي الجامعة و على أدائها الأكاديمي و الإداري برمته”.