3 جرحى على الأقل في هجوم انتحاري على قاعدة أمريكية في أفغانستان

نشوان نيوز - وكالات

أصيب، أمس الأربعاء، 3 مدنيين على الأقل، في تفجير انتحاري استهدف مدخل قاعدة “باغرام” العسكرية الأمريكية، في ولاية باروان شمال العاصمة الأفغانية كابل.

وحسب وكالة الأناضول، نقلت قناة “تولو نيوز” الأفغانية عن المتحدث باسم الداخلية الأفغانية نجيب دانيش قوله، إن التفجير نفذه انتحاري كان يقود دراجة نارية عند المدخل الجنوبي لقاعدة “باغرام” الجوية في ولاية باروان.

وأضاف دانيش أن التفجير أسفر عن إصابة 3 مدنيين، بينهم اثنان في حالة خطيرة.

من جانبه، قال حاكم مقاطعة باغرام عبد الشكر قدسي، إن التفجير الانتحاري أسفر عن وقوع 4 جرحى، وفق المصدر نفسه.

ويأتي الهجوم غداة توزيع قوات أمريكية منشورات دعائية اعتبرت “مسيئة” للمسلمين، وتسببت بموجة غضب عارمة في جميع أنحاء أفغانستان.

واعتذر الجيش الأمريكي في أفغانستان عن توزيع المنشور الدعائي، معتبرا أنه “مسيء للغاية” للمسلمين، وأن تحقيقا سيفتح بشأنه.

كما أدان حاكم إقليم “باروان” محمد عاصم، المنشور الذي وزع بالإقليم، معتبرا أنه “لا يمكن التسامح في هذا الأمر”.

وهذه ليست المرة الأولى التي تتسبب القوات الأمريكية في إثارة حفيظة المسلمين على مدى 16 عاما من وجودها في البلاد.

وفي شباط / فبراير 2012، تسبب إحراق عناصر من القوات الأمريكية في القاعدة الجوية ذاتها نسخا من القرآن الكريم، في خروج تظاهرات حاشدة تحولت إلى اشتباكات قتل فيها نحو 40 شخصا.