أبل تقترب من اتفاق على إنتاج حلقات جديدة من مسلسل أخرجه سبيلبرج

نشوان نيوز - وكالات

قال مصدر مطلع إن شركة أبل تضع اللمسات الأخيرة لاتفاق على إنتاج عشر حلقات جديدة من مسلسل الخيال العلمي (أميزنج ستوريز) الذي أخرجه ستيفن سبيلبرج في ثمانينات القرن الماضي.

وحسب وكالة رويترز، ستتولى إنتاج الحلقات شركة أمبلين تليفيجن التي يملكها سبيلبرج ووحدة (إن.بي.سي يونيفرسال) للإنتاج التلفزيوني التابعة لشركة كومكاست كورب لصالح أبل. وكان المسلسل قد عرض في الأساس على شبكة (إن.بي.سي).

وقالت جنيفر سالكي مسؤولة الترفيه في (إن.بي.سي) في بيان عن خطط تقديم حلقات جديدة من المسلسل ”يسعدنا أن نكون في صدارة استثمار أبل في تقديم الأعمال الفنية“.

وامتنعت متحدثة باسم أبل عن التعليق ولم ترد شركة سبيلبرج على طلبات للتعقيب.

ولم يتضح كيف سيتسنى للجمهور مشاهدة الحلقات الجديدة من (أميزينج ستوريز) أو متى سيبدأ عرضها. ولم تكشف أبل عما إذا كانت ستعرض المسلسلات التلفزيونية الخاصة بها على متجر آي تيونز الذي تبيع من خلاله أعمالا فنية من إنتاج شركات أخرى أم عبر منصة أخرى.

وأفادت مصادر مطلعة على خطط أبل بأن الاتفاق مع سبيلبرج يتماشى مع استراتيجية وضعها مسؤولو الشركة في اجتماعات مع نظرائهم في هوليوود. وأكدت أبل في المناقشات أنها ترغب في تقديم محتوى مرموق والعمل مع نجوم ومنتجي وكتاب الصف الأول في هوليوود.

وقالت المصادر إن الشركة تسعى بالفعل وراء مشروعات أخرى من بينها مسلسل كوميدي من بطولة النجمتين جنيفر أنيستون وريس ويذرسبون يتناول البرامج التلفزيونية الصباحية.

وتتنافس شركة أبل مع عدد من اللاعبين الذين رسخوا أقدامهم واقتنصوا أسماء نجوم كبار مثل نتفليكس وتايم وارنر بالإضافة إلى شركة فيسبوك الوافدة حديثا على هذا المجال.

وذكرت المصادر أن أبل خصصت مليار دولار لبدء الإنتاج الفني فيما تقول نتفليكس إنها ستنفق ما يصل إلى سبعة مليارات دولار على إنتاج محتوى فني العام المقبل.

وكانت صحيفة وول ستريت جورنال أول من تحدث عن الاتفاق على إنتاج أبل للحلقات الجديدة وقالت إن ميزانية (أميزنج ستوريز) ستتجاوز خمسة ملايين دولار للحلقة الواحدة.