هاني بن بريك يعلن انعقاد البرلمان الجنوبي في نوفمبر

هاني بن بريك

أعلن نائب رئيس ما يُسمى بـ”المجلس الانتقالي الجنوبي” في اليمن، هاني بن بريك، أن “الجمعية الوطنية الجنوبية”، التي أعلن المجلس عن تأليفها، هي “البرلمان الجنوبي”، في إشارة إلى أن الخطوة في طريق بناء سلطات انفصالية في جنوب اليمن.
وقال بن بريك، في تغريدة على صفحته الشخصية اليوم الأحد، إن “الجمعية العمومية هي البرلمان الجنوبي، وستضم خلص القيادات والخبرات الممثلين لمحافظاتهم”.
وأضاف بن بريك وفقاً لما أوردته صحيفة العربي الجديد، وهو قيادي سلفي مقرب من الإمارات العربية المتحدة، أن “البرلمان سيعقد جلساته” في ما وصفها بـ”العاصمة الأبدية عدن”، في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.
وكان رئيس “المجلس الانتقالي الجنوبي”، عيدروس الزبيدي، قد أعلن، السبت خلال مهرجان جماهيري، تأسيس ما سُمي بـ”الجمعية الوطنية الجنوبية”، لتتألف من 303 أعضاء، في خطوة تأتي، على ما يبدو، في طريق استكمال تشكيل مؤسسات جنوبية للحكم استعداداً للانفصال.