قبائل بكيل : مستعدون لنكون في مقدمة الصفوف لحماية ابناء تعز

ادان مؤتمر بكيل العام بشدة المجزرة التي ارتكبتها قوات نظام علي صالح بحق الشباب المسالم في ساحة الحرية بمدينة تعز جنوبي اليمن .

ودعاء مؤتمر قبائل بكيل العام في بيان حصل “نشوان نيوز ” على نسخه منه قيادات المشترك وشركائهم والمشائخ المساندين لثورة الشباب اليمني وكذلك القيادات العسكرية والسياسية بالتوجه إلى ساحة الحرية لحمياتها .

واضاف البيانا لذي ذيل باسم الشيخ امين العكيمي رئيس مؤتمر قبائل بكيل العام انهم على استعداد ان يكونوا في مقدمة الصفوف للدفاع عن ابناء تعز الصامدة .

واكد البيان ان الرئيس صالح وراكان نظامه لن يفلتوا من العقاب . مؤكدين على تمسكهم بطابع الثورة لاسلمي مهما حاول علي صالح الذي وصفه البيان بالمجرم جرهم إلى ساحة العنف.

نص بيان (مؤتمر قبائل بكيل العام ) عن مجزرة ساحة الحريه في محافظة تعز الباسله :

يدين مؤتمر قبائل بكيل العام ويستنكر بشده الجرائم البشعه التي إرتكبها النظام اليمني المجرم بحق الشباب المسالم ( شباب ثورة التغيير السلميه في ساحة الحريه بمحافظة تعز الباسله ) .
وندعوا قيادات المشترك وحزب الرابطة والمشايخ المسانديين لثورة الشباب والقيادات العسكريه والسياسيه والمدنيه بالتوجه إلى ساحة الحريه بتعز ،وكذلك ندعوا الساحات الأخرى أن تبعث وفود للإعتصام في تعز حتى يدرك النظام والمجرم صالح أنه لا يستطيع أن ينفرد بأي ساحه من ساحات الثوره .
ونحن مؤتمر قبائل بكيل كما كنا اول المؤيدين للثورة السلميه ، فإننا مستعدين أن نكون في مقدمة الصفوف للدفاع عن ابناء تعز الصامده الأبية العتية على الظالميين .
ومؤكديين أنه بتلاحم كل أطياف الشعب اليمني وعزيمته فإن هذا المجرم ونظامه لن يفلتوا من عدالة الشعب .
ونؤكد على تمسكنا بطابع الثورة السلمي مهما حاول المجرم جرنا لساحة العنف ، فإن الحكمة اليمانيه في هذا الشعب العظيم ستكون هي ساحة السلم في نضالنا وثورتنا السلميه .

الشيخ / أمين العكيمي
رئيس مؤتمر قبائل بكيل العام