تواصل الاستلام والتسليم في المنطقة الخامسة وألوية عسكرية أخرى

أقيم اليوم بمحافظة الحديدة حفل استلام وتسليم قيادة المنطقة العسكرية الخامسة للقائد الجديد اللواء الركن محمد راجح لبوزة بحضور محافظ محافظة الحديدة اكرم عبدالله عطيه واللجنة الإشرافية على دور الاستلام والتسليم برئاسة مستشار القائد الاعلى للقوات المسلحة اللواء الركن شرف محمد احمد، وبحضور اللواء ركن بحري عبدالله سالم النخعي قائد القوات البحرية والدفاع الساحلي وعدد من القيادات العسكرية والامنية.

وفي الحفل أكد محافظ الحديدة أكرم عطية أن القوات المسلحة والأمن هي صمام الأمان الأول لإنجاح الحوار الوطني الشامل والتي تتزامن معه بنجاح عملية الهيكلة والتدوير لقيادات المناطق وإسناد مهامها الوطنية.

وقال عطية “أن مرحلة الهيكلة وزخم الاستلام والتسليم لقيادة المناطق العسكرية جاءت تحت رعاية قائد المرحلة التاريخية الرئيس عبدربه منصور هادي الذي استطاع بفضل الله سبحانه وتع إلى أن يحول أحلام الكثيرين إلى حقائق”.

وأشاد عطية بالجهود الكبيرة التي بذلها قائد محور الحديدة السابق العميد الركن عبدالكريم الزومحي، اثناء عمله القيادي في حماية جزء هام من اراضي الوطن .

من جانبه أشار مستشار القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس اللجنة الإشرافية على دور الاستلام والتسليم إلى ان عملية الاستلام والتسليم للمنطقة الخامسة تأتي وفقا للقرارات الاخيرة التي اصدرها رئيس الجمهورية الخاصة بهيكلة القوات المسلحة والأمن.

وكانت قد بدأت بالأمس اجراءات دور الاستلام والتسليم في قيادة اللواء 27 ميكا بالمنطقة العسكرية الثانية بين قائد اللواء السلف.. قائد قوات الاحتياط بوزارة الدفاع اللواء الركن علي بن علي الجائفي..والقائد الجديد للواء عضو لجنة الشئون العسكرية العميد الركن عبد العزيز قائد الشميري.

وعبر القائدان السلف والخلف عن اعتزازهما الكبير بثقة القيادة السياسية والعسكرية العليا وبالخطوات الايجابية التي تحققت على طريق إعادة تنظيم وهيكلة المؤسسة الدفاعية ،وأشارا إلى أن القوات المسلحة اليوم تقف على أعتاب مرحلة جديدة من البناء والتحديث وفقاً لما تجسده متطلبات المرحلة وموجبات السياسة الدفاعية للجمهورية اليمنية.

وفي ذات السياق نفذت بالامس إجراءات دور الاستلام والتسليم في الأكاديمية العسكرية العليا بين القائد السلف للأكاديمية اللواء الركن عبدربه القشيبي قائد العمليات الخاصة وبين القائد الخلف للأكاديمية اللواء الركن علي سعيد عبيد.

وخلال الاستلام عبر القائدان السلف والخلف للأكاديمية عن استعدادهما الكامل تقديم كل ما بوسعهما في سبيل خدمة الوطن وقواته المسلحة في أي موقع من مواقع الشرف والبطولة في صفوف المؤسسة الدفاعية أو منشآتها التعليمية العسكرية.

وأكدا أهمية الدور الذي تقوم به الأكاديمية العسكرية العليا في تأهيل القيادات في مختلف التخصصات العليا وعلى كافة المستويات القيادية العسكرية والاستراتيجية.

من جانب أخر جرت بالامس عملية الاستلام والتسليم بين القائد السلف لكلية الحرب العليا رئيس هيئة القوى البشرية اللواء الركن يحيى محمد شعلان الغبيس والقائد الخلف للكلية العميد الركن بحري محمد محمد فرحان .

وخلال الاستلام والتسليم عبر رئيس هيئة القوى البشرية عن تقديره الكبير لجهود أعضاء هيئة التدريس في كلية الحرب العليا والأكاديمية العسكرية العليا بشكل عام، مشيراً إلى أهمية الارتقاء بمستوى التأهيل العلمي العسكري والأكاديمي في كلية الحرب العليا وبما من شأنه رفد مختلف وحدات القوات المسلحة بالكوادر والكفاءات القيادية المؤهلة تأهيلاً علمياً وعسكرياً عالياً.

من جانبه جدد مدير كلية الحرب العليا الخلف التأكيد على مواصلة الجهد العلمي الرفيع وتجسيد سياسة القيادة العسكرية العليا في هذا المجال.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية