رويترز: مسؤولون يمنيون كبار يرجحون بقاء منصور هادي في منصب الرئاسة بعد 2014

رويترز: مسؤولون يمنيون كبار يرجحون بقاء منصور هادي في منصب الرئاسة بعد 2014

رجح بعض المسؤولين اليمنيين الكبار في تصريحات صحفية لهم بقاء الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بمنصبه الحالي بعد عام 2014، أي بعد انتهاء الفترة الانتقالية المتفق عليها، إذ يتطلب الانتقال مزيدا من الوقت.

ونقلت وكالة “رويترز” عن ياسين نعمان مستشار الرئيس هادي يوم الثلاثاء 19 نوفمبر/تشرين الثاني قوله أن الجميع متفقون على تعذر الانتهاء من مهام الانتقال خلال الفترة المتبقية حتى فبراير/شباط العام القادم، أي الموعد المقرر لاجراء الانتخابات. وأضاف نعمان أن المناقشات بهذا الشأن لا تزال مستمرة، وأعرب عن اعتقاده بأن الفترة الاضافية قد تستغرق عامين أو ثلاثة أخرى.

من جانبه قال سلطان العتواني المسؤول الكبير في مؤتمر الحوار الوطني أن بعض اللجان في المؤتمر لم تنته من عملها، وخاصة الفريق المسؤول عن قضية الجنوب، بالاضافة إلى الفريق المسؤول عن العدالة الانتقالية. وأضاف أن الوقت المتبقي ليس كافيا لوضع الدستور واعداد قانون انتخابي جديد.

يذكر أن عبد ربه منصور هادي تولى منصب الرئاسة في عام 2012 وفقا لاتفاق نقل السلطة الذي توصلت اليه الأطراف اليمنية بالوساطة الخليجية والأمريكية والأممية بعد الاحتجاجات ضد الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح. وينص الاتفاق على أن يشرف منصور هادي على الفترة الانتقالية التي كان من المقرر أن تستمر عامين وأن تجري خلالها اصلاحات ديمقراطية وتعديل الدستور واعادة هيكلة القوات المسلحة للبلاد.

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية