مصدر في الخارجية اليمنية ينفي صحة تدهور العلاقات مع دول الخليج

مصدر في الخارجية اليمنية ينفي صحة تدهور العلاقات مع دول الخليج

نفت وزارة الخارجية المزاعم الإعلامية حول تدهور العلاقات بين اليمن ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وأكد مصدر مسؤول في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن هذه العلاقات في أفضل مراحلها وان دول المجلس ثابتة في مواقفها المتمثلة في دعم وحدة اليمن وأمنه واستقراره كما أكده بيان قمة مجلس التعاون الأخيرة في الكويت وأثناء لقاءات الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية مع عدد من قادة دول المجلس.

وأشار المصدر إلى أن ما يضر العلاقات بين اليمن ودول الخليج هي التسريبات الإعلامية المفتعلة في إطار تصفية الحسابات لأجندات سياسية ، وكذا من قبل الإعلام الحزبي الذي يفتعل الأزمات ويروج الإشاعات ويسيء إلى دول مجلس التعاون وقادتها بهدف تعكير أجواء الصفاء التي تتميز بها العلاقات اليمنية الخليجية وإدخال اليمن في أجواء الصراعات والخلافات لتحقيق أجندات خاصة.

وقال المصدر ” إن نقل مقر انعقاد مؤتمر مجموعة أصدقاء اليمن من الرياض إلى لندن كان لأسباب لوجستية وأن المملكة العربية السعودية تستعد لعقد الاجتماع الثامن للمجموعة في نيويورك في سبتمبر المقبل على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة ” .

وجاء النفي بعد نقل اجتماع المانحين الذي كان من المقرر أن يعقده في الرياض إلى لندن . وتكهنت العديد من المصادر بأنه مؤشر على تدهور العلاقات.