مهر ابنة الشيخ عبدالمجيد الزنداني مصحف شريف

مهر ابنة الشيخ عبدالمجيد الزنداني مصحف شريف

أعلنت أسماء، بنت الشيخ عبد المجيد الزنداني، رئيس “هيئة علماء اليمن” ورئيس “جامعة الإيمان”، أن والدها عقد قران أختها، الاثنين، بمهر رمزي “مصحف شريف”.

وقالت أسماء، المعروفة باسم “أم أدهم”، في صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “أبي، حفظه الله، يشترط أن يكون مهر بناته مائة ريال لا غير (أقل من نصف دولار أميركي)، ومن اللطائف أن بعض أخواتي بَرْوَزَ (وضعها في برواز أو إطار) ورقة المائة في لوحة وعلقت كتحفة تذكارية”.

وأضافت: “اقترحنا أن يكون المهر مصحفا بدلا من المائة ريال، فكان ذلك، ثم نقل الوالد هذه اللطيفة إلى حفيداته، فزوّجهن بمصحف ابتداءً بابنتي، كبرى حفيداته”.

وأرفقت أسماء منشورها بصورة لمصحف، وأخرى لورقة المائة ريال (الدولار 214 ريالا)، التي تساوي قيمتها الشرائية في السوق كأسَي شاي بالحليب. وشرعت بعد ذلك بمنشورات تبين فيها (كفقيهة)، أحكاما متعلقة بالمهور.

ويهدف الشيخ الزنداني، بفعله، إعطاء مثال واضح على ضرورة وقف المزايدة في المهور، ومحاصرة ظاهرة العنوسة، وتسهيل الزواج للشباب والشابات.

وتعاني مناطق عديدة في اليمن من غلاء في المهور وتكاليف الزواج، يجبر بعض الشباب على تجنب الزواج من بنات منطقته، والتوجه إلى مناطق ذات مهور أقل. وقد يقضي آخرون سنوات طويلة من عمرهم لجمع المهر.