املأوا الدنيا ابتساما

  

قصيدةلشهيرة لشاعر اليمن الكبير عبدالله عبدالوهاب نعمان (الفضول)..

املأوا الدنيا ابتساما.. وارفعوا في الشمس هاما

واجعلوا القوة والقدرة في الأذرع الصلبة خيراً وسلاما

وذروا الحق هو المعنى الذي به تمضون .. وتمضون الحساما

واحفظوا للعز فيكم ضوءه

واجعلوا وحدتكم عرشاً له

واحذروا أن تشهد الأيام في صفكمو تحت السماوات انقساما

وارفعوا أنفسكم فوق الضحى.. أبداً عن كل سوء تتسامى

* *

أيها الخيرُ الوفيرُ.. أرضنا واحة خيرٍ.. كل خير.. على أجنابها قد أمرعا

أيها المجدُ الكبيرُ.. أرضنا ساحة مجدٍ.. كل مجد.ٍ. دنا تحت سماها اجتمعا

أيها الشرُ المغيرُ.. أرضنا أرض تحدٍ.. كل شرٍ.. تحدى الخير فيها انصرعا

* *

كم أبيٌّ قبلنا فيها أبى.. أن يرى للقهر فيها ملعبا

فإذا ما البغي فيها طالبا.. فيئة في الظل لاقى اللهبا

كم عليها من جذوع عانقت.. جسم شهم فوقها قد صُلبا

والشهادات بها كم شاهدت.. جدثاً قد ضم ابناً وأبا

* *

لم يجئ يوم بخلنا بالدماءِ.. فيه أو كنا نكصنا عن عطاءٍِ

أو ركعنا في هوان الضعفاءِِ.. أو حملنا فيه رجــــــس الــــجـبـنــاءِِ

* *

يا بسالات الفداءِ.. إننا شعب فدا.. أحلامنا.. نبتت فوق قبور الشهداءِ

يا جلالات العطاءِ.. إننا شعب ندى.. أيامنا.. لم تلد غير نفوس الكرماءِ

يا رسالات السماءِ إننا شعب هُدى.. إسلامنا.. أزهرت فيه أماني الأنبياء

* *

أنت يا أرض السماحات التي.. أنفقت أرواحنا بذلاً وجودا

ان رجفنا الساح من غاراتنا.. أو عكفنا في المحاريب سجودا

لن يضيع الفجر من آفاقنا.. فيك لن نرجع للّيل عبيدا

* *

نحن أكْفاءُ ضلال وهدى.. ان أتى رشدٌ رآنا رشَدا

أو أتى غيٌّ مضى فينا سدى.. ما لوى زنداً ولا شلّ يدا

* *

مات في أنفسنا معنى الضياع
وانتفت من بيننا روح الصراع
وتساوى قَدْرُنَا في الارتفاع
لم نعد صنفي “سراة” ورعاع
أو رعايا سُخرت للإنتفاع
إن مشى الحق على ساحاتنا
ينصف الأكواخ من ظلم القلاع

للاستماع للقصيدة كاملة بصوت فنان اليمن الكبير أيوب طارش

اضغط هنااا

• مستشار رؤساء الجمهورية العربية اليمنية لشؤون الوحدة
(الإرياني، الحمدي، الغشمي، علي عبدالله صالح)
• كاتب النشيد الوطني لجمهورية اليمن الديمقراطية ثم دولة الوحدة.