مواكب الشهداء (شعر)

  

قصيدة للشاعر درهم الصلاحي: مواكب الشهداء


الاهداء إلى روح الشهيد رشيد الجبري، وكل من سبقه من اقيال اليمن

نزعوا فتيلَ الرعبِ ما خافوا
مروا على شمِ الجبالِ وطافوا

واستأزروا التأريخَ لحظة صحونا
كي لايُطيلَ بغَيّهِ السيافُ

وتفرقدوا شهباً بليلٍ حالكٍ
ظلوا نجوماً للسماءِ تضافُ

السالكون على المهابةِ دربِهم
ماضرهم ما قاله العرافُ

نزفوا دماءً كي تطهرَ أرضنا
مدناً تعانق روحَها الأرياف ُ

بمواكبِ الشهداء صاغوا سِفرنا
‏سارت على آثارهم الالافُ

حملوا الرؤس على الاكف كرامةً
افلا تُطاق بحملهم أكتافُ

احفاد قحطان العظيم ونهجِه
‏ساروا كما اوصت به الاسلافُ

‏غيثٌ الاباءِ الحرِ حين تصحرٍ
‏ودمائهم اسقتْ وقبلُ جفافُ

هم قوم ُاقيالِ البلادٍ بيقضةٍ
نُقشت معالمُ عِزهم وصحافُ

والعهد باق لا سلالة بغيهم
قطعا سيُهزمُ “فارسٌ” و”منافُ”

كوالالمبور
9 يوليو 2020.

عناوين ذات صلة: