جربوا إطلاقها على قلوبنا وعيوننا لتطفئوا شعلة سبتمبر

  

نبيل سبيع

نبيل سبيع يكتب: جربوا إطلاقها على قلوبنا وعيوننا لتطفئوا شعلة سبتمبر


أطلق الحوثيون صاروخاً باليستياً على مأرب في ليلة إيقاد شعلة 26 سبتمبر!

وفّروا صواريخكم الباليستية وكل ذخائركم لإطفاء أمر آخر يا “عبيد السيد” و”تعساء آخر إمامة قصيرة العمر” في تاريخ اليمن!

شعلة 26 سبتمبر ليست في مأرب فقط، بل في قلوب وعيون كل اليمنيات واليمنيين الذين أدركوا- بعد جهلٍ طويل وعمى أطول- أن 26 سبتمبر ليس عيد ثورتهم الكريمة فحسب، بل عيد ميلادهم هم وعيد ميلاد آبائهم وأجدادهم وعيد ميلاد أبنائهم وأحفادهم أيضاً.

لا تطلقوا صواريخكم الباليستية على مأرب كي تطفئوا شعلة 26 سبتمبر، بل جربوا أن تطلقوها على قلوبنا وعيوننا كي تتيقنوا من أن هذه الشعلة بالذات لن تنطفئ!

* من صفحة الكاتب
– الصورة من قصف الحوثي مدرسة في مأرب بالتزامن مع إيقاد شعلة سبتمبر

آثار سقوط صاروخ باليستي على مدرسة في مأرب