محمد عبده العبسي.. حارس الكتب

محمد عبده العبسي.. حارس الكتب
مصطفى ناجي الجبزي

مصطفى ناجي الجبزي يكتب: محمد عبده العبسي.. حارس الكتب


أول مرة التقيت فيها الصحفي المتوفى (ربما مات مسموماً) محمد العبسي كان ذلك في شقة الصديق وليد البوكس.
كان محمد يكر في يده سبحة وحدثني عن آخر مقال له كان قد نشره في مجلة صيف عن إحراق المكاتب في التاريخ الاسلامي.
استعرض محمد الوقائع التاريخية المؤلمة لإحراق الكتب في عالمنا المتعمد التنكيل بالمعرفة.
نحن في الذكرى الرابعة لفقدانه ويصادف أن أشاهد صورا لإحراق مكتبة في محافظة حجة. يقوم الحوثيون بهذه الفعلة تنكيلا بالاختلاف وبالمعرفة ككل.
لو كان محمد هنا لشجب هذا الفعل القبيح بكل ما أوتي مِن صدق الموقف. كيف لا وقد فقد حياته ثمن تحقيقاته الصحفية في قضايا حساسة يعملها بدافع وطني وأخلاقي مهني.
يصادف الْيَوْم أيضا أن نفقد أحد أعمدة قسم علم الاجتماع في جامعة صنعاء وأحد رجالات اليمن في الثقافة والفكر والموقف والدبلوماسية الدكتور عبده علي عثمان.

محمد عبده العبسي

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية