نقطتان حول الترند العالمي اليمني

نقطتان حول الترند العالمي اليمني
محمد المقبلي

محمد المقبلي يكتب: نقطتان حول الترند العالمي اليمني


النقطة الأولى:
شهد اليمن الجمهوري واحدة من الأعمال الخالدة المتعلقة بحفظ الذاكرة في التظاهرة الالكترونية التي وصلت الترند العالمي تجاوزت ثلاثمائة الف تغريدة هذا عمل عبقري يمثل سجلا محفوظا ليوم الحساب التاريخي بين الشعب الجمهوري والإمامة الهاشمية.
عمل شعبي عبقري تم فيه كسر عقدة حفظ الذاكرة نسبيا واشكالية التدوين عند اليمنيين وهو يوم له ما بعده.
النقطة الثانية:
ترفع مليشيا الحوثي لافتات داخلية وخارجية غبية مضمون تلك اللافتات أن قرار تصنيف الحوثي جماعة إرهابية هو قرار لتصنيف الشعب اليمني وهذا وهم استخدمته الإمامة الهاشمية عبر مراحل تاريخية بالقدر الذي فيه إساءة وتشويه للشعب اليمني وإظهاره كما لو أنه شعر رأس مغطى بالقاوق الهاشمي.. بقدر ما هو إشارة لغباء الحوثي فهو إشارة لذكاء الشعب اليمني الذي تنبه للأمر أول الانقلاب بالشعار الشهير الذي جميعكم يتذكره شعار “لست الشعب ياحوثي”.
التظاهرة الالكترونية التي قالت منابر إعلامية محلية وعربية إنها الأوسع على الاطلاق أوصلت ذات الرسالة لست الشعب اليمني يا حوثي أنت الإرهاب.. وفي المستقبل سينضم الى جملة الأمثلة السياسية مثل يقول “الحوثي إرهاب والإرهاب حوثي”.

عناوين ذات صلة:

الرئيسية | أخبار وتقارير | عربي ودولي | المقالات | اتصل بنا | من نحن | خلاصات rss | سياسة الخصوصية